Foto: Claudio Bresciani / TT
Foto: Claudio Bresciani / TT
2.4K View

الكومبس – ستوكهولم: فيما لا تزال أزمة الحكومة دون حل، يحاول حزب المحافظين استدراج حزب الوسط إلى حكومة برجوازية بعرض إصلاحات اقتصادية، بينما يرفض حزب الوسط ذلك.
وقال نائب رئيس حزب الوسط، أندرس دبليو جونسون، ” لن يتعاون حزب الوسط مع حزب شعبوي معادي للأجانب مثل SD. هذا هو المكان الذي نختلف فيه نحن والمحافظين” .
ويمد المحافظون يدهم إلى حزب الوسط ، من خلال عرض ست نقاط يمكن لـلوسط الحصول عليها، إذا اختار دعم حكومة برجوازية

وتشمل هذه النقاط، القضايا المالية مثل، تخفيض الضرائب على حسابات المدخرات الاستثمارية، وتعزيز ملكية أصحاب الغابات وغيرها من التخفضيات الضريبية والإصلاحات الاقتصادية، وفق ما كتبت نائبة رئيس حزب المحافظين، إليزابيث سفانتيسون على صفحتها في موقع فيسبوك.

وفي موعد أقصاه يوم الاثنين ، سيعلن رئيس الوزراء، ستيفان لوفين، قراره ما إذا كانت هناك انتخابات فرعية أو سيقدم استقالته تمهيدا لجولات يجريها رئيس البرلمان مع قادة الأحزاب البرلمانية لتكليف حكومةجديدة.