الكومبس – ستوكهولم: وصف خبير سويدي في علم الفيروسات، المتحور الجديد من كورونا بأنه وحش “ثلاثي الرؤوس”.

ويجمع المتغير الجديد الذي أطلق عليه أسم omicron بين طفرات خطيرة من متغيرات ألفا وبيتا ودلتا.

 وقال الباحث في علم الأحياء الدقيقة السريرية في جامعة لوند، فرشيد جلالافاند، في مقال بصحيفة إكسبرسن، إنه “وحش ثلاثي الرؤوس”.

وأشار إلى أن متغير دلتا، يحتوي على ما بين 13 و17 طفرة، ومتغير ألفا يحتوي على 9 إلى 10. أما متحور Omikron فهو يضم أكثر من 30 طفرة.

وأكد أنه يمكن لبعض الطفرات التي تم العثور عليها في المتحور الجديد أن تؤثر على سرعة انتشاره ومدى قوة المناعة ضده.

ودعا جلالافاند إلى ضرورة إبطاء انتشار العدوى قدر الإمكان، وتطعيم أكبر عدد ممكن من الناس وزيادة معدل التطعيم حول العالم.

Related Posts