Lazyload image ...
2014-07-02

الكومبس – ستوكهولم: قال الأستاذ السويدي في علم النفس الاجتماعي، Bosse Angelöw إن العمل خلال العطل والإجازات يسبب التعب، فيما تشير الأرقام الى أن خُمس السويديين لا يشعرون بالنشاط بعد الإجازة الصيفية، وأن ما يزيد عن النصف يعملون في أوقات العُطل.

الكومبس – ستوكهولم: قال الأستاذ السويدي في علم النفس الاجتماعي، Bosse Angelöw إن العمل خلال العطل والإجازات يسبب التعب، فيما تشير الأرقام الى أن خُمس السويديين لا يشعرون بالنشاط بعد الإجازة الصيفية، وأن ما يزيد عن النصف يعملون في أوقات العُطل.

وبحسب دراسة سويدية جديدة، فإن 80% من أصل 1300 سويدي، شارك باستطلاع حول الموضوع، أوضحوا أنهم يفكرون بالعمل خلال فترة الإجازة، فيما ذكر 53% أنهم يعملون خلال أوقات العُطل. فيما أوضح 19%، أنهم لا يشعرون بالنشاط بعد فترة الإجازة، كونهم يتابعون جزء من أعمالهم من خلال الهاتف والإيميلات.

ويرى الأستاذ Angelöw ضرورة مناقشة هذا القضايا في العمل وتطوير سياسة جديدة للرد على المكالمات والإيميلات، مستشهداً بألمانيا كنموذج على ذلك، حيث قدم وزير العمل الألماني، مقترحاً، يشرح فيه الفرق بين العمل والترفيه، فيما هناك اتفاق في فرنسا حول استخدام البريد الإلكتروني في أوقات الفراغ.

وبحسب أستاذ علم النفس، فإنه من المهم جداً استعادة الإنسان لقواه وطاقته خلال العطل والإجازات والاسترخاء، كوسيلة مهمة للوقاية من أعراض الإجهاد، عندها يصبح المرء أكثر إبداعاً وقدرة على العمل.

Related Posts