Foto: Ørn E. Borgen/NTB Scanpix/TT
Foto: Ørn E. Borgen/NTB Scanpix/TT
2019-06-03

الكومبس- بيئة: تطلق صناعة الملابس غازات ضارة، بمعدل أكبر من الغازات المنبعثة من الطائرات والبواخر معاً، وفقاً لوكالة التجارة الدولية التابعة للأمم المتحدة، التي ذكرت أيضاً أن شراء القطن العضوي لا يساعد البيئة إذا كانت الطاقة المستخدمة في تصنيعه تأتي من طاقة الفحم.

 إن أفضل شيء يمكنك القيام به لشراء الملابس بشكل مستدام هو أن تقود دراجتك إلى أقرب متجر للملابس المستعملة بحسب قول Malin Wennberg مدير ة التواصل في مؤسسة Mistra Future Fashion، وهي أحد أكبر برامج البحث في العالم حول الأزياء المستدامة.

لا يتعلق الأمر حقًا بما نشتريه من الملابس سواء كان مصنوعاً من الألياف المعاد تدويرها أو من القطن العضوي ولكن المهم الكمية التي نشتريها من الملابس.

فقد أظهر تقرير جديد أصدرته شركة Mistra حديثا أنه عندما يتعلق الأمر باستهلاك المواطن السويدي للملابس فإن 80 في المائة من انبعاثات الغازات التي تؤثر سلبا على المناخ تحدث أثناء تصنيع الملابس. 

ظاهرة ارتداء ورمي الملابس:

 يشتري المواطن السويدي العادي 13 كيلوغراما من الملابس سنويا ويرمي 8 كيلوغرامات سنويا أيضا.

وتقول مالين وينبرج ” إن الرغبة في إتباع الموضة لا تسير جنبًا إلى جنب مع فكرة الاستدامة “.

وتضيف: “كنا في الماضي أكثر ذكاءً في الحفاظ على البيئة حيث كنا لا نشتري الكثير من الملابس إنما كنا نصلحها ونستخدمها أطول مدة ممكنة”. 

 إن الإنتاج الضخم المصاحب لليد العاملة الرخيصة جعل الملابس لا تكلف الكثير وأدى إلى انتشار ظاهرة الشراء ثم الرمي التي تضر بالبيئة والمناخ.

 أصبحت ظروف العمل في قطاع النسيج والتأثير السلبي لهذا القطاع على البيئة في البلدان التي يتم فيها إنتاج الكثير من الملابس موضوعاً ساخناً حيث يوجد الكثير من الحديث عن المسؤولية الملقاة على عاتق شركات الملابس الكبيرة وحتى الآن لم يسلط الضوء بشكل كاف على التأثير السلبي رغم أنه يشكل حيزا كبيرا من الضرر على البيئة والمناخ. 

  معظم التأثير السلبي على المناخ يحدث أثناء تصنيع الملابس 

 إن صناعة الأزياء أصبحت أكثر وعيا من الناحية البيئية من نواح كثيرة فهناك العديد من المبادرات الجيدة على الرغم من أنها في كثير من الحالات هي مبادرة أكثر من كونها حركة كما تقول مالين وينبرج. 

 يحدث التأثير السلبي على المناخ بنسبة 3.1٪ عند توزيع البضائع على المتاجر و بنسبة 10.8٪ عندما نأخذ السيارة إلى المتجر لشراء الجينز وبنسبة 2.9٪ عند غسلها وبنسبة 2.8٪ للتصرف بها بعد رميها بعيدا، ومع ذلك يحدث التأثير السلبي الأكبر للمناخ بنسبة 80.4 ٪ أثناء عملية التصنيع والتي تشمل كل شيء من مزارع القطن إلى مصانع النسيج.

 إن أفضل شيء يمكننا القيام به من أجل المناخ هو شراء عدد أقل من الملابس واستخدامها أكثر وركوب الدراجة للذهاب إلى المتجر لتسوق الملابس وفقا لمالين وينبرج.

Related Posts