Lazyload image ...
2012-11-09

الكومبس – ستوكهولم: قالت دراسةٌ جديدة نشرتها مصلحة المدارس السويدية، إن الفتيات هُنّ أفضل من الفتيان في الحصول على الشهادات في مدارس المرحلة الأساسية، وان الفارق بينهما قد إتسع العام الجاري، بعد أن ظلّ متبايناً منذ فترة طويلة.

الكومبس – ستوكهولم: قالت دراسةٌ جديدة نشرتها مصلحة المدارس السويدية، إن الفتيات هُنّ أفضل من الفتيان في الحصول على الشهادات في مدارس المرحلة الأساسية، وان الفارق بينهما قد إتسع العام الجاري، بعد أن ظلّ متبايناً منذ فترة طويلة.

وبحسب الدراسة فإن الشهادات التي يحصل عليها المزيد من الفتيان ليست كافية للدخول الى المرحلة الإعدادية، وان الفتيان من خلفيات أجنبية هم الأسوأ في ذلك. وقال وزير التعليم السويدي يان بيوركلوند، في تعليق تناقلته الصحف السويدية صباح اليوم، " إن هذه مشكلة كبيرة، علينا فعل الكثير لمعالجتها".

من جهته قال وزير التعليم السابق، الخبير التربوي في الحزب الاشتراكي الديمقراطي المعارض إبراهيم بيلان، إنه يعتقد ان على الحكومة فعل الكثير كي تساعد الطلاب الذين لم ينجحوا في الحصول على شهادت مقبولة.

وأضاف : " يجب تعين المزيد من المعلمين في المدارس، وأعتقد على جميع الطلاب الذين فشلوا في الحصول على النجاح الذهاب الى المدرسة في الصيف أيضا". ولكي يستطيع الطالب في المرحلة الأساسية الأبتدائية العبور الى الدراسة الاعدادية عليه النجاح في ثمانية مواد.

للتعليق على الموضوع، يرجى النقر على " تعليق جديد " في الاسفل، والانتظار حتى يتم النشر