دعم قياسي لحزب اليسار السويدي والمعارضة تواصل التقدم
Published: 5/1/14, 12:45 PM
Updated: 5/1/14, 12:45 PM

الكومبس – ستوكهولم: أظهر آخر استطلاع للرأي أجراه معهد نوفيس، أن حزب اليسار السويدي حقق رقماً قياسياً في عدد الناخبين الداعمين له، فيما لا زالت أحزاب المعارضة تحتل مركز الصدارة في دعم الناخبين.

الكومبس – ستوكهولم: أظهر آخر استطلاع للرأي أجراه معهد نوفيس، أن حزب اليسار السويدي حقق رقماً قياسياً في عدد الناخبين الداعمين له، فيما لا زالت أحزاب المعارضة تحتل مركز الصدارة في دعم الناخبين.

وحققت أحزاب المعارضة شعبية بلغت نسبتها 51.9%، متفوقة بذلك على أحزاب التحالف الحكومية التي حققت نسبة 37.3%.

وبينّ الاستطلاع أن دعم الناخبين لحزب اليسار سجل نسبة 8.6%، وهي أعلى نسبة يحصل عليها منذ بدء استطلاعات رأي الناخبين السويدية في العام 2008، كما إنها ارتفعت عن النسبة التي حققها الحزب خلال الشهر الماضي، والتي بلغت حينها 7.2%.

وبحسب الاستطلاع، تراجع الحزب الديمقراطي الاشتراكي من 33.7% الى 32.9%، فيما بلغت نسبة دعم الناخبين لحزب البيئة 10.4%.

من جهتهما تراجعت شعبية حزبي الديمقراطي المسيحي والوسط إلى المستوى الذي لا يؤهله للحصول على مقاعد برلمانية، حيث بلغ دعم الناخبين للديمقراطي المسيحي 3.4%، فيما سجل الوسط دعماً، بلغت نسبته 3.8%.

وحصل حزب المحافظين على دعم الناخبين بنسبة 24.3%، وحليفه حزب الشعب على نسبة 5.8%.

فيما انخفض الدعم لحزب سفاريا ديموكراتنا، المعادي للمهاجرين، إلى نسبة 8.2% بعد أن حصل على 8.5%، الشهر الماضي.

الحقوق محفوظة: عند النقل أو الاستخدام يرجى ذكر المصدر

الكومبس © 2022. All rights reserved