Foto: Adam Ihse/TT
Foto: Adam Ihse/TT
4.2K View

وكالة الأدوية الأوروبية: اللقاح لا يزيد خطر التجلطات الدموية

الكومبس – ستوكهولم: أوقفت دول أوروبية عدة استخدام لقاح أسترا زينيكا ضد كورونا، بعد إصابة عدد من الملقحين بجلطات خطيرة. في حين اختارت السويد عدم إيقاف اللقاح.

وأطلقت وكالة الأدوية الأوروبية (EMA) تحقيقاً حول اللقاح. وخلصت إلى أن اللقاح لا يزيد خطر الإصابة بتجلطات الدم وفق ما نقلت فرانس برس. وبحسب معطيات الوكالة فإن حالات التجلط الدموي بين الملقحين ليست أعلى منها بين عامة الناس.

وكان أحد التقارير أفاد بوفاة امرأة تبلغ من العمر 60 عاماً في الدنمارك نتيجة جلطة دموية بعد تلقيها اللقاح. وفي اليوم نفسه أعلنت النمسا وفاة ممرضة (49 عاماً) لإصابتها بجلطة بعد أخذها لقاحاً من الدفعة نفسها التي استخدمت في الدنمارك. وأوقفت كل من الدنمارك والنمسا إعطاء لقاح أسترا زينيكا مدة 14 يوماً على الأقل.

ومع ذلك، لا يمكن استخلاص استنتاجات أكيدة حول وجود صلة بين اللقاح والإصابة بالجلطات.

كما أوقفت إستونيا ولاتفيا وليتوانيا ولوكسمبورغ استخدام اللقاح. وأعلنت النرويج اليوم الخميس إيقاف جميع استخدامات لقاح أسترا زينيكا.

الدفعة الحالية من اللقاح حوالي مليون جرعة موزعة على 17 دولة من دول الاتحاد الأوروبي، بما فيها السويد.

“الفوائد أكبر من المخاطر”

وقالت مصلحة الأدوية السويدية لـTT إنه لا يوجد ما يدعم وقف التطعيم بلقاح أسترا زينيكا. وأكدت مديرة وحدة سلامة الأدوية فيرونيكا آرثرشون أن وكالة الأدوية الأوروبية لم تر أي سبب لوقف التطعيمات، مشيرة إلى أن تقييم مصلحة الادوية السويدية لا يزال يقوم على أن فائدة اللقاح تفوق بكثير مخاطره.

وأضافت “في التحقيق الذي أجري عن الجلطات، لا يوجد حتى الآن ما يشير إلى أن اللقاح هو سبب حدوثها”.

ولم توصِ مصلحة الأدوية بعدم إعطاء اللقاح للمرضى المعرضين لخطر الإصابة بجلطات الدم. وقالت آرثرشون “أعتقد بأن هذا تقييم يخص أطباء التطعيم. ولن نخرج بتوصيات عامة حول ذلك”.

فيما قالت الشركة السويدية البريطانية أسترا زينيكا لـTT إنها لن تعلّق على حالات فردية للأعراض الجانبية وستنتظر التحقيق الذي تجريه هيئات الأدوية المختصة.

وأضافت الشركة “سلامة المرضى أولوية قصوى لنا. اللقاح خضع لاختبار سلامة على نطاق واسع في المرحلة السريرية الثالثة، وأكدت التجارب والبيانات التي راجعها الخبراء أن لا مخاطر من اللقاح بشكل عام “.