Lazyload image ...
2015-10-08

الكومبس – ستوكهولم: أكدت رئيسة الحزب المسيحي الديمقراطي Ebba Busch Thor على تقديم مقترح يدعو إلى منح اللاجئين تصاريح إقامة مؤقتة بدلاً من دائمة، حيث دعت إلى مساعدة اللاجئين وتوفير الاحتياجات اللازمة لهم في الدول المجاورة للمناطق التي تواجه صراعات أوضاعاً صعبة مثل سوريا والعراق.

وقالت بوش ثور خلال مشاركتها في المؤتمر الوطني للحزب في Västerås إن حزبها يريد مساعدة أولئك المحتاجين في الدول المجاورة لمناطق الصراعات لأن السويد لا يمكن أن توفر المساحة الكافية لاستقبال جميع اللاجئين الذين يريدون الحصول على حياة أفضل هنا.

وأضافت أن الحزب المسيحي الديمقراطي يقترح ذهاب الجزء الأكبر من المعونات السويدية إلى مجال دعم الجهود الإنسانية، أي ينبغي أن تركز السويد على دعم ومساعدة مختلف وكالات الأمم المتحدة مثل مفوضية اللاجئين ومنظمة الطفولة اليونيسيف وبرنامج الغذاء العالمي.

وأشار بوش ثور إلى أن اللاجئين في الدول المناطق المجاورة لسوريا والعراق يحتاجون للكثير من المساعدات مثل المواد الغذائية والملابس والأحذية والأدوية والرعاية الطبية ولذلك فإن الطريقة الأفضل هي بتقديم المساعدات لمخيمات اللاجئين.

Related Posts