Foto: Facebook
Foto: Facebook
2022-04-05

“المرحلة الحرجة من كورونا انتهت”

الكومبس – ستوكهولم: قالت رئيسة الوزراء مجدلينا أندرشون إن السويد “تعاملت بشكل جيد مع أزمة كورونا”، مضيفة أن السويد كانت واحدة من أقل البلدان الأوروبية في معدل الوفيات، وتشهد الآن انتعاشاً اقتصادياً قوياً.

وكتبت أندرشون في حسابها على فيسبوك أمس “انتهت المرحلة الحرجة من جائحة كورونا في السويد. منذ أول أبريل، لم يعد كوفيد-19 يصنف مرضاً عاماً خطيراً، ولم تعد قوانين كورونا سارية. كانتا سنتين صعبتين بالنسبة لكثيرين منا. كثيرون ذهبوا إلى العمل رغم خطر الإصابة وتحملوا المسؤولية في وقت صعب للسويد. كثيرون لم يتمكنوا من مقابلة زملاء العمل أو الأقارب لعدة أشهر. كثيرون شعروا بالعزلة في بيوتهم. وكثيرون فقدوا شخصاً عزيزاً بسبب كورونا”.

وأضافت أندرشون “رغم كل هذا، تعاملت السويد بشكل جيد مع الأزمة. نحن من بين البلدان الأوروبية التي سجلت أدنى معدل للوفيات، ولدينا انتعاش اقتصادي قوي. الجهود التي بذلتها الحكومة لتعزيز الرفاه الاجتماعي وإنقاذ الوظائف كانت تستحق المال”.

وتابعت “لا يزال الوضع غير مستقر. هناك خطر من زيادة انتشار العدوى مجدداً. لذلك، يجب أن نستمر في الاستعداد بشكل جيد. الحكومة خصصت 8 مليارات كرون في ميزانية الربيع لهذا الغرض. هذه هي الطريقة التي نعزز بها الرفاه الاجتماعي”.

الحقوق محفوظة: عند النقل أو الاستخدام يرجى ذكر المصدر

Related Posts