عنف العصابات

رئيس الحكومة يعلّق على جريمة بوتشيركا “المريعة”: إنهم يعدمون الأقارب

: 10/13/23, 10:57 AM
Updated: 10/13/23, 11:35 AM
Johan Nilsson/TT
Johan Nilsson/TT

الكومبس – ستوكهولم: وصف رئيس الحكومة الجريمة المزدوجة التي شهدتها بلدية بوتشيركا ليلاً بـ”المريعة”، متحدثاً عن تحول في طبيعة أعمال عنف العصابات في البلاد.

وقال في تصريح لوكالة الأنباء السويدية TT إن طبيعة أعمال عنف العصابات باتت “أقرب إلى عمليات إعدام تطال الأقارب”، وذلك في إشارة إلى استهداف أقارب المتورطين في صراع العصابات.

وأضاف “إنه أمر فظيع للغاية. ولهذا السبب قمت بالأمس بجمع كل قادة الأحزاب وجميع السلطات التي تعمل مع موجة العنف هذه بطرق مختلفة سواء على المستوى الوقائي أو التنفيذي”.

وزير العدل غونار سترومر وصف الجريمة بـ”الوحشية للغاية”، لافتاً إلى أن عنف العصابات لا يبالي بشكل متزايد بالمخاطر التي تطال الأبرياء وهو اتجاه “خطير للغاية”.

وقال إن هذا يبرر اتخاذ الحكومة لاجراءات شديدة بعيدة المدى لمواجهة العنف المتصاعد.

وكشفت مصادر صحفية أن جريمة بوتشيركا وقعت في منزل تقيم فيه أسرة شاب مرتبط بالعصابات ما أدى إلى مقتل امرأتين من أفرادها

وذكرت أن الجريمة نفسها أتت رداً على جريمة سابقة استهدفت منزل أسرة تربطها صلة قرابة بعضو في العصابات المتصارعة أيضاً ما أدى إلى متقل أب وإصابة أم وطفلهما.

Source: tt.omni.se

More about "عنف العصابات"

Alkompis Communication AB 559169-6140 © 2024.