Lazyload image ...
2015-10-09

الكومبس – وكالات: توقع رئيس المفوضية الاوروبية جان-كلود يونكر يوم أمس الخميس أن تستمر أزمة اللاجئين في أوروبا لعدة سنوات، وذلك عقب زيارته مركزاً لاستقبال اللاجئين على الحدود بين ألمانيا والنمسا.

وصرح يونكر في مؤتمر في بلدة باساو الحدودية أن “أزمة اللاجئين هذه ستستمر عدة سنوات، وأنا لا اعتقد أن ما نعيشه الآن سيصبح ماضياً في أي وقت قريب”.

وأضاف “يجب أن نقول للناس أن هذا ليس وضعاً مؤقتاً، بل علينا أن نتعايش معه لسنوات”.

وتعاني أوروبا من تدفق أعداد من اللاجئين هي الأكبر منذ الحرب العالمية الثانية، إلا أن يونكر أكد أن القارة الأوروبية قادرة على التعامل مع هذا الأمر.

وذكرت وكالة الأنباء الفرنسية AFP أن دول الاتحاد الأوروبي منقسمة حول التعامل مع الأزمة، حيث فتحت ألمانيا أبوابها أمام المهاجرين خصوصاً اللاجئين السوريين، فيما شيدت المجر سياجاً لإبعاد المهاجرين.

وفي إشارة واضحة إلى موقف بودابست، قال يونكر “لا نحتاج إلى جدران جديدة في أوروبا، وبالتأكيد ليس بين الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي”.

Related Posts