Foto: Skärmbild
Foto: Skärmbild

“إسلامي” تحولت إلى “مسلم” وأثارت موجة من الانتقادات

الكومبس – ستوكهولم: رفض راديو السويد طلب حزب المسيحيين الديمقراطيين عقد اجتماع بعد خطأ ترجمة تصريحات رئيسة الحزب إيبا بوش إلى العربية والصومالية.

وكان قسما راديو السويد الناطقين بالعربية والصومالية ارتكبا خطأ في نقل تصريحات بوش التي قالت فيها “لماذا لا يكون لدينا على الأقل مئة إسلامي مصاب، ومئة مجرم مصاب، ومئة جريح من مثيري الشغب؟”، مشيرة إلى الإصابات التي وقعت في صفوف الشرطة إبان أعمال العنف التي شهدتها مناطق سويدية خلال عطلة الفصح بعد إقدام اليميني المتطرف راسموس بالودان على حرق نسخ من المصحف.

ونقل راديو السويد بالعربي والصومالي الأسبوع الماضي تصريح بوش خطأ بالقول “لماذا لا يكون لدينا 100 “مسلم” مصاب”، الأمر الذي تسبب بموجة من الانتقادات للراديو الممول من الضرائب. وجرى تقديم بلاغ ضد الراديو لأمين المظالم المعني بالإعلام.

وطالب حزب المسيحيين الديمقراطيين بعقد اجتماع مع إدارة الراديو بعد الخطأ، غير أن الإدارة رفضت عقد الاجتماع. وقالت رئيسة التحرير غابي كاتز إن الإذاعة تعتبر الخطأ شاناً داخلياً يخص التحرير. وفق ما نقل SVT.

وأضافت كاتز “نقوم بعمل تحريري الآن لتأمين الروتين لدينا والتحقيق في كيفية حدوث ذلك”.

الحقوق محفوظة: عند النقل أو الاستخدام يرجى ذكر المصدر

Related Posts