Foto: Jonas Ekströmer / TT
Foto: Jonas Ekströmer / TT
2021-05-06

هيئة الصحة: الأجسام المضادة تحمي بنسبة 90 بالمئة لمدة عام واحد

الكومبس- ستوكهولم: كشفت دراسة قدمتها هيئة الصحة العامة اليوم أن حوالي ربع سكان السويد لديهم أجسام مضادة ضد فيروس كورونا، أي أنهم أصيبوا به سابقاً. وتضاعفت نسبة هؤلاء الاشخاص خلال الموجة الثالثة من المرض هذا الربيع، ما يعني أن انتشار العدوى كان كبيراً.

وتجري دراسات الأجسام المضادة في السويد بطريقتين: الأولى عبر تحليل عينات المتبرعين بالدم، ما يعطي صورة عن السكان البالغين النشطين. والثانية من خلال تحليل عينات الأشخاص الذين يلتمسون الرعاية في العيادات، وهنا يكون التوزيع العمري أوسع بكثير.

وقالت نائبة مستشار الدولة لشؤون الأوبئة، كارين فيسيل، في مؤتمر صحفي اليوم “نرى اليوم أن ما يصل إلى 25 بالمئة من المتبرعين بالدم في ستوكهولم وفيسترا يوتالاند لديهم أجسام مضادة لكورونا”. وفق ما نقلت TT.

حماية لمدة عام

وقالت فيسيل إن التقديرات “تشير الآن إلى أن الأجسام المضادة التي تتطور بعد الإصابة بالفيروس تحمي من الإصابة بعدوى جديدة بنسبة 90 بالمئة، وتستمر الحماية لمدة عام كامل تقريباً”.

وأضافت ” الأجسام المضادة أقل بكثير في بعض أجزاء البلاد، وهي في أدنى مستوى في محافظة فيستربوتن”.

Related Posts