زخم شديد على مراكز إصدار الجوازات السويدية بسبب العطلة الصيفية
Published: 6/30/14, 1:22 PM
Updated: 6/30/14, 1:22 PM

الكومبس – ستوكهولم: تواجه أقسام الشرطة الخاصة المسؤولة عن إصدار الجوازات في السويد زخماً شديداً من الأشخاص الراغبين في الحصول عليها والسفر خارج البلاد لقضاء عطلة الصيف.

الكومبس – ستوكهولم: تواجه أقسام الشرطة الخاصة المسؤولة عن إصدار الجوازات في السويد زخماً شديداً من الأشخاص الراغبين في الحصول عليها والسفر خارج البلاد لقضاء عطلة الصيف.

ولتسهيل الإجراءات، قامت الشرطة بتطبيق نظام الحجز من خلال موقعها الإلكتروني، وألزمت المراجعين الراغبين في الحصول على جوازات جديدة في منطقتي Östergötland و Eskilstuna في سودرمانلاند على حجز موعد من خلال الإنترنت.

والمشكلة التي يعاني منها معظم الراغبين في الحصول على نسخة جديدة من الجواز، عدم إستعدادهم لتقبل فترات الإنتظار الطويلة التي قد يضطرون إليها، خاصة أن أقرب موعد شاغر يمكن الحصول عليه، يستلزم فترة إنتظار من 2-3 أسابيع، فيما هناك كثيرون يحتاجون جوازاتهم بشكل سريع.

وفي مدينة إسكلستونا، فأن أقرب وأول موعد متاح يمكن الحصول عليه هو الـ 17 تموز (يوليو) القادم.

ضغط عالي

تقول مديرة وحدة الخدمة الخارجية في شرطة إسكلستونا جوزفين كرونتورب، إن الضغط كبير جداً على الجوازات وأن هناك حاجة ماسة الى محطة صور إضافية.

وتبين كرونتورب، أن هناك ضغطا كبيرا على العاملين في الوحدة بسبب المواعيد الطارئة غير المحددة مسبقاً وأن العديد من الأشخاص يضطرون السفر لأميال من أجل الحصول على جوازاتهم في الوقت المحدد.

ولا تتبع وحدة إصدار الجوازات في فيستروس، نظام الحجز المسبق، لذا فأن كثيرين من مناطق ستوكهولم وسودرمانلاند، يلجأون إليها.

وزادت حالة الطقس الذي تشهده السويد منذ قرابة الشهر في زيادة الإقبال على السفر، ما يعني زيادة الضغط على مراكز شرطة إصدار الجوازات.

وينصح المعّنيون، الأشخاص الراغبين في الحصول على جوازات جديدة، التحلي بالصبر وعدم الإنتظار لتحديد موعد، ومتابعة الحجوزات على الموقع بشكل مستمر، لجهة أن هناك مواعيد قد تلغى ويظهر بدلاً عنها أخرى جديدة يمكن الإستفادة منها.

الحقوق محفوظة: عند النقل أو الاستخدام يرجى ذكر المصدر

الكومبس © 2022. All rights reserved