Lazyload image ...
2015-12-10

الكومبس – ستوكهولم: طلبت الشرطة السويدية من خفر السواحل زيادة التواجد في مياه بحر جنوب السويد.

وذكرت وكالة الأنباء TT أن خفر السواحل حصل على طلب من الشرطة بزيادة عدد دورياته في محيط سواحل سكونه لاسيما في منطقة Öresund، وتعزيزها بموارد إضافية مثل السفن والطائرات من أجل الاهتمام أكثر بالقوارب الصغيرة ومراقبة تحركاتها.

وقال المدير الإقليمي في خفر سواحل المنطقة الجنوبية الغربية Ulf Nilsson في بيان صحفي إن الخفر على استعداد الآن لإرسال المزيد من عناصر الدوريات والسفن إلى الساحل الجنوبي من أجل مواجهة الأوضاع الطارئة عند نشوء حالات تدفق قوارب محملة بأعداد كبيرة من اللاجئين القادمين للسويد.

وأوضاف “نحن لا نرى أي بوادر في الوقت الحالي تتعلق باحتمال وصول مهاجرين للسويد عبر القوارب، ولكن يتعين علينا أن نكون مستعدين لكل الاحتمالات وإعداد الخطط لمواجهة الأمور الطارئة”.

وأوضح أن اللاجئين الراغبين بدخول السويد عبر الحدود البحرية لن يتم طردهم، إنما سيتم اصطحابهم إلى الموانئ وانتظار الشرطة ريثما تتولى مسؤوليتهم ومعالجة قضاياهم.

وأشار نيسلسون إلى أن الخفر يعمل الآن على بذل جهود كبيرة لمساعدة الشرطة في أكثر من منطقة منها موانئ يوتوبوري وهيلسنبوري.


Related Posts