Foto: Johan Nilsson / TT (أرشيفية)
Foto: Johan Nilsson / TT (أرشيفية)
1.7K View

لصوص يسرقون البضائع بدل الأموال

الكومبس – ستوكهولم: عاد عدد البلاغات عن سرقات المتاجر إلى الارتفاع في السويد العام الماضي بعد سنوات من تراجعه.

ويعتقد خبراء أن الارتفاع ناجم بشكل رئيس عن سرقة البضائع من المتاجر، حيث يأخذ اللص البضائع بدلاً من سرقة المال، ويلجأ للمقاومة عندما يقبض عليه. وفق ما نقل راديو السويد اليوم.

وكان عدد البلاغات عن سرقات المتاجر انخفض بشكل كبير في السويد خلال السنوات الأخيرة، وفقاً لإحصاءات مجلس مكافحة الجريمة (Brå). ففي العام 2016، على سبيل المثال، سجلت البلاد أكثر من 800 بلاغ. في حين انخفض الرقم بعد ثلاث سنوات، في 2019، إلى أقل من 500. وكان أحد أسباب ذلك تراجع تعامل المحلات بالأموال النقدية.

لكن في العام الماضي، انكسر هذا الاتجاه وارتفع عدد عمليات سرقة المتاجر المبلغ عنها إلى 554 سرقة.

وحدثت الزيادة بشكل رئيس في العاصمة ستوكهولم، وبشكل خاص في عمليات السرقة دون استخدام أسلحة نارية، لذلك يتجه التحليل إلى التركيز على عمليات سرقة البضائع بدلاً من الأموال.

وقال رئيس الأمن في منظمة أصحاب العمل بير شير “تراجع استخدام الأموال النقدية في المحلات، وأصبحت المتاجر أقل جاذبية لسرقة المال، لكننا نشهد زيادة في سرقات البضائع بدلاً من النقود”.

Related Posts