Lazyload image ...
2013-09-17

الكومبس – ستوكهولم: أظهرت دراسةٌ سويدية جديدة، أن سكان العاصمة السويدية ستوكهولم، يشعرون بالأمان أكثر من السابق، لكن الفرق في هذا الشعور بين مناطق المدينة أزداد أكثر من السابق.

الكومبس – ستوكهولم: أظهرت دراسةٌ سويدية جديدة، أن سكان العاصمة السويدية ستوكهولم، يشعرون بالأمان أكثر من السابق، لكن الفرق في هذا الشعور بين مناطق المدينة أزداد أكثر من السابق.

ففي العام 2011 قال 69 % من الأشخاص الذين جرى إستطلاع رأيهم، إنهم يشعرون بالأمان في المناطق التي كانوا يعيشون فيها، لكن النسبة زادت العام الجاري 2013 لتصل الى 73 %.

لكن شعور الناس الذين يعيشون في الضواحي كان مختلفاً عن بقية المناطق. فقد ذكر 8 من أصل 10 أشخاص في منطقة Norrmalm انهم يشعرون بالأمان، فيما قال 4 من أصل 10 فقط انهم يشعرون بالأمان في ضواحي Järvafältet و Skärholmen.

معروف أن ضواحي العاصمة والمدن السويدية الأخرى، تسكنها غالبية من المهاجرين.

ترجمة وتحرير: الكومبس.