Lazyload image ...
2015-06-24

الكومبس – ستوكهولم: أثر سوء الأحوال الجوية على حركة التجارة السويدية بشكل سلبي وخاصةً في قطاع الملابس، فقد غلبت الغيوم والأمطار على معظم الأيام منذ بدء فصلي الربيع والصيف.

وبحسب منظمة التجارة السويدية فإن مبيعات الملابس في المحلات التجارية قد انخفضت بنسبة 9.2 % في شهر أيار/ مايو، مقارنةً مع نفس الفترة من العام الماضي، في حين أن مبيعات الأحذية انخفضت بنسبة 8.5%.

وقال أحد المواطنين ويدعى Louise Svärd للتلفزيون السويدي SVT “عندما يكون الطقس سيئاً، فإن عدد كبير من الناس لا يرغبون بشراء الملابس الصيفية الجديدة، لأنهم لن يستخدموها طالما أن الطقس في أغلب الأحيان يكون ماطر وبارد.

من جهتها أكدت رئيسة معهد البحوث التجارية HUI لارا لارشون أن شهر أيار/ مايو كان شهراً صعباً وأثر سلباً على قطاع الملابس وحركة شراء الملابس، مشيرةً إلى أن هيئة الأرصاد الجوية كانت قد تحدثت في وقت سابق عن أن الطقس في شهر أيار كان الأبرد منذ ستين عاماً، مبينةً أن الناس لا يرغبون بشراء الملابس الصيفية في ظل هذا الطقس المتقلب.

وأضافت لارشون أن المشكلة الرئيسية تتمثل باحتمال تخزين كميات كبيرة من الملابس في المحلات التجارية، في حال لم يتم بيعها خلال شهري أيار/ مايو وحزيران/ يونيو.