Lazyload image ...
2015-03-22

الكومبس – جاليات: شهدت منطقة Kosta التابعة لبلدية ليسيبو جنوب السويد في عطلة نهاية الإسبوع، مأدبة غداء أقامها عدد من السوريين والفلسطينيين القادمين حديثا الى البلدة، للمواطنين فيها بهدف التعارف والتواصل الثقافي مع بعض، وخلق العلاقات الإجتماعية المتبادلة للدخول الى المجتمع الجديد والإندماج فيه.

ونالت المبادرة التي حضرها العديد من أبناء كوستا إعجاب الحضور، خصوصا ان الدعوة كانت مفتوحة للجميع في مبنى “فولكت هوس”.

وسعى المنظمون خلال الفترة الماضية الى التشاور مع بعضهم البعض للقيام بهذه الفعالية بأنفسهم، وعلى الرغم من أن ادارة البلدة قدمت لهم المطبخ المتكامل من أجل العمل إلا أن العائلات فضلت الطبخ في البيوت العربية وتجهيز كافة أصناف الأطعمة والسلطات والمقبلات والحلويات التي تميز السوريين والفلسطينيين لتقديمها بشكل لاقى إعجاب السويديين الذين اعتبروا هذه الخطوة بمثابة بادرة إجتماعية طيبة.

وخلال الحفل قامت ادارة البلدة بتقديم هدايا للأطفال وعروض مسرحية وبعض الفقرات الموسيقية.

وأقام الحضور دبكة راقصة على أنغام الموسيقى الشعبية، شارك فيها أبناء البلدة لتتشكل لوحة فنية إجتماعية شعبية عكست أهمية التنوع الثقافي وغناه وفائدته للمجتمع بصورة عامة.

ومن خلال هذه الفعالية سعى الجميع إلى التعرف على بعضهم البعض وكسر الحواجز فيما بينهم وتم الاتفاق على القيام بمثل هذه الحفلات بشكل منتظم في المستقبل .

وفي نهاية الحفل تمنى الجميع الصحة والسعادة للأمهات كونه صادف يوم الأم، وأن يعم السلام والأمان من جديد في كافة بلدان العالم .

 

Related Posts