مظاهرة لمناهضي اللقاح في ستوكهولم

Foto: Fredrik Sandberg / TT
مظاهرة لمناهضي اللقاح في ستوكهولم Foto: Fredrik Sandberg / TT
1.7K View

الكومبس – ستوكهولم: بعد تفشي كورونا عقب مهرجان “التنترا” في Ängsbacka بمدينة مولكوم غرب السويد، وجه رئيس مجلس بلدية Årjäng دانيال شوتزر (اشتراكي ديمقراطي) انتقادات “بذيئة” لكل من المناهضين للقاح كورونا، والقواعد التي تحكم الحدود مع النرويج. وفق ما نقل SVT اليوم.

وكانت النرويج صنفت محافظة فيرملاند السويدية باللون الأحمر بعد تفشي كورونا جراء المهرجان، وفرضت حجراً صحياً على كل من يدخل النرويج من فيرملاند.

و”التنترا” هي فلسفة هندية قديمة تجمع بين الرغبة الجنسية والارتقاء الروحي. ونظم المهتمون بها مهرجاناً في فيرملاند.

وكتب شوتزر في منشور على فيسبوك خلال عطلة نهاية الأسبوع “بسبب “العهر” (استخدم كلمة بذيئة باللغة السويدية) الذي مارسه مناهضو اللقاح في مولكوم تم إغلاق الحدود. يجب أن يكون واضحاً لجميع سكان فيرملاند أن هذا غباء مطلق لدى كل من مناهضي اللقاح والقواعد التي تحكم إغلاق الحدود”.

ولم يعلق منظمو المهرجان على انتقادات شوتزر وقالوا إنهم سيعقدون مؤتمراً صحفياً غداً الثلاثاء.

ويحاول مناهضو اللقاح حول العالم نشر مزاعمهم حول اللقاح ونظريات المؤامرة التي يتبنونها.