Lazyload image ...
2013-04-06

الكومبس – وكالات: إنتشرت في الساعات القليلة الماضية على مواقع الفيسبوك والتويتر، شائعات بمقتل الناشطة المصرية الشابة علياء المهدي، التي كانت تعرّت أكثر من مرة، ونشرت صورها وهي عارية في وسائل الإعلام. لكن لم يجر تأكيد هذه الشائعات من أية مصادر.

الكومبس – وكالات: إنتشرت في الساعات القليلة الماضية على مواقع الفيسبوك والتويتر، شائعات بمقتل الناشطة المصرية الشابة علياء المهدي، التي كانت تعرّت أكثر من مرة، ونشرت صورها وهي عارية في وسائل الإعلام. لكن لم يجر تأكيد هذه الشائعات من أية مصادر.

ويجري منذ ساعات تناقل صورة فتاة مقتولة على أنها علياء، لكن تبين أن هذه الصورة مُفبركة وتعود الى فتاة برازيلية كانت قُتلت في عام 2008 في ساوباولو.

وكانت علياء المهدي تعرّت مع ناشطات ينتمين إلى منظمة "فيمن" الدولية المدافعة عن حقوق المرأة، أمام السفارة المصرية في ستوكهولم بكانون الأول الماضي 2012 رفضاً للدستور المصري، عشية الجولة الثانية للاستفتاء.

ورغم أن المهدي مختفية عن الأنظار، إلا ان تقارير صحفية كانت ربطت تعريها في السويد بإحتمال أن تكون قد حصلت على إقامة فيها.

Related Posts