الصورة أرشيفية
الصورة أرشيفية
2015-08-25

الكومبس – ستوكهولم: ذكرت صحيفة “داغنز نيهتر”، أن مصلحة مفتشية المدارس في السويد ستجري مراجعة واسعة لمدارس تعليم الكبار الخاصة، ومدارس الـ SFI لتعليم اللغة للأجانب، بسبب وجود شبهات حول قيام تلك المدارس بمنح الطلبة درجات عالية بدون إستحقاق.

ووفقاً للصحيفة، فأن الرقابة ستشمل عشرات الشركات الخاصة التي تدير هذه المدارس وفق عقود مع الدولة، وبتكيلف من مكتب العمل وجهات حكومية أخرى.

وقالت مديرة مركز بلدية تعليم البالغين في Haninge سيسيليا برغلاند، إن هناك خطورة في منح الطلبة درجات عالية بغير إستحقاق، فيما قالت المديرة العام لمفتيشة المدارس آن ماري بيلغر، إن النظام المتبع في تلك المدارس الخاصة مبني على ثقة بالقائمين عليها وأن عدم وجود رقابة كافية، يفتح الطريق أمام الشركات التي تبحث عن المال السهل.

الحقوق محفوظة: عند النقل أو الاستخدام يرجى ذكر المصدر

Related Posts