Lazyload image ...
2013-02-02

الكومبس – من الصحافة السويدية: واجهت الدعوات التي أطلقها وزير الهجرة السويدي توبيّاس بيلستروم أمس الجمعة، حول الحد من الهجرة الى السويد، وتشديد القوانين الخاصة بلم الشمل، إنتقادات حادة من قبل إتحاد الشبيبة التابعة للحزب الأشتراكي الديمقراطي المعارض، إنضم لها لاحقا، رئيس إتحاد الشبيبة التابع الى حزب المحافظين الحاكم الذي ينتمي له وزير الهجرة.

الكومبس – من الصحافة السويدية: واجهت الدعوات التي أطلقها وزير الهجرة السويدي توبيّاس بيلستروم أمس الجمعة، حول الحد من الهجرة الى السويد، وتشديد القوانين الخاصة بلم الشمل، إنتقادات حادة من قبل إتحاد الشبيبة التابعة للحزب الأشتراكي الديمقراطي المعارض، إنضم لها لاحقا، رئيس إتحاد الشبيبة التابع الى حزب المحافظين الحاكم الذي ينتمي له وزير الهجرة.

وكان حزب المحافظين أعلن أمس تشكيل لجنة برئاسة الوزير بيلستروم لتعديل سياسة الحزب تجاه الهجرة بإتجاه تشديدها والحد من مجئ المزيد من المهاجرين الى السويد.

وقال رئيس إتحاد الشبيبة التابع لحزب المحافظين إيريك بينتزبو لصحيفة " أفتونبلادت " السبت، إن الاتحاد يرفض السياسية الجديدة ويتفق مع شبيبة الديمقراطي الاشتراكي في موقفه. وأصدر أتحاد شبيبة المحافظين أمس بيانا أنتقد فيه طروحات الوزير بيلستروم، وهو تطور لافت كون الاتحاد ينتمي الى الحزب الحاكم نفسه الذي يدعو الى التشدد في قبول المزيد من المهاجرين.

وأكد إيريك أن المشكلة تكمن في سياسة الإندماج السويدية وليس في الحد من قدوم المهاجرين، لذلك فان مناقشة إجراء تعديلات على قبول المزيد من اللاجئين لن يحل المشكلة. مشيراً الى أن الحل يمكن في إجراء مناقشة حول كيف يمكن إدخالهم في سوق العمل، بدل التشدد في سياسية الهجرة.

وعبر رئيس إتحاد الشبيبة الديمقراطي كابرييل ويكستروم عن أرتياحه لتأييد اتحاد شبيبة المحافظين لموقفهم، وقال لصحيفة " أفتونبلادت " إن على المحافظين مراجعة سياستهم وعدم إلقاء اللوم على الفئة الضعيفة، ويقصد المهاجرين الأجانب.

وقال ويكستروم إن حزب المحافظين يغازل في سياسته الجديدة هذه حزب " سفاريا ديمكراتنا " العنصري المعادي للمهاجرين، لكسب ناخبيهم،

شارك برأيك، علّق على الموضوع، من خلال " تعليق جديد ".