Lazyload image ...

الكومبس – أخبار السويد: أكدت الشرطة السويدية أنها لا تستطيع وقف عمليات تهريب البشر إلى السويد من الدنمارك.

وكشفت شرطة الحدود بين البلدين، العديد من حالات التهريب لكن في حال كثيرة، يواجه الضباط صعوبات في كشف ذلك، نظراً لأن ليس لديهم القدرة التقنية لفحص بصمات الناس، وفق راديو السويد.

 وأوضح تقرير للراديو، أنه في حال اشتباه الشرطة في جسر أوريسند بحالة تهريب، فإنه ليس أمامها سوى نقل الشخص المشتبه به إلى أقرب مركز شرطة للتأكد إذا ما كان هو نفس الشخص الذي في جواز السفر أم لا.

وأشارت إلى أن غالبية الأشخاص الذين يتم تهريبهم إلى السويد يدخلون حدود البلاد بجواز سفر حقيقي لأشخاص مشابهين يقومون ببيعه أو إعارته لهم.

Related Posts