Lazyload image ...
2015-06-05

الكومبس – ستوكهولم: أظهر تقرير أعده الراديو السويدي إيكوت أن اثنين من أصل كل أربعة شركات حاصلة على ترخيص من هيئة الإشراف المالي للعمل في مجال القروض السريعة، انتهكت السياسات والقواعد الخاصة بإقراض المال للناس الذين لا يقدرون على دفع وتسديد أقساط القروض.

وذكر إيكوت أنه حاول التواصل مع السلطات المسؤولة للوقوف أكثر على هذه المسألة، ومعرفة القواعد التي تسمح لشركات القروض السريعة بالموافقة على منح الناس القروض، إلا أن هذه الشركات رفضت التعليق على الأمر.

وعرض إيكوت قصة إحدى الطالبات التي استطاعت الحصول على قرض من شركة Northmill على الرغم من أنها لا تستوفي الشروط المطلوبة التي تخولها الحصول على القرض.

وحاول إيكوت التواصل مع مدير الشركة Olof Carlstoft إلا أنه لم يعطي إجابات صريحة توضح أسباب الموافقة على منح هذه الطالبة القرض لمرتين.

وقالت رابطة التجارة لشركات القروض الصغيرة في بيان صحفي إنها قامت بمراجعة التقرير الذي نشره إيكوت، حيث تبين وجود أوجه قصور في العمليات الآلية للشركة، مما ساهم في معالجة القواعد والشروط بشكل غير سليم، مؤكدةً أنها الآن بصدد تصحيح أوجه القصور والخلل الفني.