شُبهات حول قيام شركة سويدية بتهريب الأسلحة
Published: 3/20/14, 12:54 PM
Updated: 3/20/14, 12:54 PM

الكومبس – ستوكهولم: ذكر التلفزيون السويدي ان الشبهات تدور حول قيام شركة أمن سويدية بتهريب الأسلحة، منتهكة بذلك القوانين المعمول بها في السويد حول المعدات العسكرية.

الكومبس – ستوكهولم: ذكر التلفزيون السويدي ان الشبهات تدور حول قيام شركة أمن سويدية بتهريب الأسلحة، منتهكة بذلك القوانين المعمول بها في السويد حول المعدات العسكرية.

وجاء في التقرير الذي بثته قناة أخبار TV4 ان الشُبهات تدور حول قيام شركة Vesper Group الأمنية ، بتهريب البنادق والمسدسات والبنادق الرشاشة والذخيرة.

وكانت مفتشية المنتجات الإستراتيجية ISP، قد أبلغت عن شكوكها من قيام الشركة بتهريب الأسلحة الى خارج البلد والى سفارات ومفوضيات بعض الدول دون ترخيص بذلك.

وقال روني ياكبسون من مكتب النيابة العامة للأمن الوطني، ان الكمارك كانوا قد أبلغوا في شهر شباط (فبراير) الماضي، عن إشتباههم بجريمة قيام الشركة بمخالفة القوانين الخاصة بتهريب المعدات العسكرية، حيث كان البلاغ في الأصل مُقدم من قبل ISP بخصوص شُبهاتها حول شركة Vesper Group التي أبلغت عن مبيعات للأسلحة بدون ترخيص بذلك.

ورداً على ذلك، قال ميكائيل سفنسون أحد مؤسسي شركة Vesper Group، انه وكما يبدو هناك خطأ في الموضوع.

وأوضح سفنسون، قائلاً: ان الشركة لم تقم بحجز الأسلحة ودفع أثمانها ونقلها، فهذا ليس نظامنا، مضيفاً ان الشركة تُستخدم من قبل وزارة الخارجية لحراسة البعثات الدبلوماسية في أفغانستان وباكستان والعراق.

الحقوق محفوظة: عند النقل أو الاستخدام يرجى ذكر المصدر

الكومبس © 2022. All rights reserved