Lazyload image ...
2012-10-29

الكومبس – ستوكهولم : ذكرت صحيفة " داكيز نيهيتر " السويدية واسعة الإنتشار، ان حوالي ربع العاملين في مجال الرعاية الصحية بمقاطعة ستوكهولم هم من خلفيات أجنبية، كالأطباء وأطباء الأسنان والممرضين ومساعدي التمريض.

ونقلت الصحيفة عن عضوة مجلس الموظفين في ستوكهولم آنا ستاربريك قولها: " إنها سعيدة جداً لذلك، وان القضية تدخل في موضوع الجودة، لان مهارات هؤلاء هي من بلدان وثقافات مختلفة، نسعى ان يتناسب وجودهم في الدوائر والمؤسسات بما يتناسب مع التركيبة السكانية".

الكومبس – ستوكهولم : ذكرت صحيفة " داكيز نيهيتر " السويدية واسعة الإنتشار، ان حوالي ربع العاملين في مجال الرعاية الصحية بمقاطعة ستوكهولم هم من خلفيات أجنبية، كالأطباء وأطباء الأسنان والممرضين ومساعدي التمريض.

ونقلت الصحيفة عن عضوة مجلس الموظفين في ستوكهولم آنا ستاربريك قولها: " إنها سعيدة جداً لذلك، وان القضية تدخل في موضوع الجودة، لان مهارات هؤلاء هي من بلدان وثقافات مختلفة، نسعى ان يتناسب وجودهم في الدوائر والمؤسسات بما يتناسب مع التركيبة السكانية".

وفي العام الماضي زاد عدد الذين جرى تعينهم في مقاطعة ستوكهولم وحدها 600 شخص, وتقريبا 75 منهم كانوا من الاجانب. وتضيف آنا القول إن مقاطعة ستوكهولم تهتم بالسويديين المولودين خارج السويد، وهي المقاطعة الوحيدة التي تقدم الراتب اثناء التعيين التجريبي للاطباء الذين تخرجوا خارج دول الاتحاد الاوروبي. وتقول انهم يعملون على جذب احد السويديين المولودين في الخارج على الاقل، في كل مؤسسة او دائرة.

وتشكل اللغة مفتاح الحصول على عمل في مجال الرعاية الصحية، كما في المجالات الاخرى. وبحسب مسؤولين في المقاطعة، فان الأطباء الجدد الذين يأتون الى السويد، لايكفي ان يتحدثوا مع المرضى والمراجعين باللغة العربية مثلا، او لغة البلد الذي جاؤا منه. فهم مطالبون بتعلم السويد والحديث بها بشكل جيد. 

Related Posts