الصورة من الأرشيف
Foto: Henrik Montgomery/TT
الصورة من الأرشيف Foto: Henrik Montgomery/TT
2.5K View

كشف تقرير إذاعي للراديو السويدي، أن العديد من طالبي اللجوء المرفوضة طلباتهم في السويد، لا يقومون بتطعيم أنفسهم ضد فيروس كورونا، خوفاً من اكتشاف السلطات أمرهم وترحيلهم قسراً الى بلدانهم الأصلية.

وتحدث الراديو مع عدد من اللاجئين قالوا إنهم يشعرون بالخوف من التطعيم لإن ذلك قد ينتهي بهم في الحجز، وترحيلهم بسهولة.

معروف أن السويد تسمح لجميع الأشخاص المقيمين فيها وكذلك طالبي اللجوء الحصول على اللقاح مجانا.

ووفق التقرير فإن السلطات الصحية ومصلحة الهجرة كانت أجبرت مجموعة كبيرة من طالبي اللجوء الأفغان على إجراء فحوصات واختبارات قبل ترحيلهم الى بلادهم.

لكن مصلحة الهجرة السويدية قررت الأسبوع الماضي وقف جميع عمليات الترحيل القسرية الى أفغانستان ارتباطا بتطورات الأوضاع الأمنية، بعد قرار الولايات المتحدة الأمريكية الانسحاب من هناك.

Related Posts