Magnus Hjalmarson Neideman/TT
Magnus Hjalmarson Neideman/TT
5.4K View

الكومبس – أخبار السويد: تحقق مفتشية الرعاية والصحة السويدية، ببلاغ ضد طبيب، يعمل في مركز صحي في لوند، بعد أن قام عن طريق الخطأ، بتبليغ مصلحة الضرائب بوفاة مريضة وهي لا تزال على قيد الحياة.

وقام الطبيب في الـ14 من يناير الماضي، بملء استمارة شهادة وفاة وضع فيها الرقم الوطني للمريضة، بدلا من رقم الشخص المتوفى بالفعل.

ولدى تلقي ابنة المرأة المريضة، بريداً من مصلحة الضرائب حول وثائق تتعلق بوفاة والدتها، استغربت من ما حصل، خصوصاً أن والدتها لا تزال على قيد الحياة.

وقامت بإبلاغ مفتشية الرعاية والصحة، بما جرى، سيما أن الطبيب علم بارتكاب الخطأ ولم يتصل بعائلة المريضة، ولم يحل دون اتخاذ إجراءات روتينية عند وفاة أي شخص، مثل إغلاق حساباته المصرفية ووقف التأمينات الخاصة به وإلى ما ذلك.

وقد عبرت إدارة المركز الذي يعمل به الطبيب عن أسفها لما جرى.

Related Posts