Lazyload image ...
2012-06-17

قالت اليومية السويدية داغينس ناهيتر DN إن طيارا أمريكيا كان قد فر من خدمته العسكرية الأمريكية في ألمانيا إلى السويد كشف عن هويته بعد مضي 28 عاما على فراره. وذكرت اليومية السويدية أن ديفيد هيملر فر من الجيش وهو في الواحدة والعشرين بينما كان يخدم في سلاح الجو الأمريكي في ألمانيا وذلك بعد أن انضم إلى حركة دينية مناهضة للحرب على إثر إصابته بإحباط من سياسات الرئيس الأمريكي آنذاك رونالد ريغان. ووصل إلى السويد عن طريق الدنمارك في “الأتوستوب”

قالت اليومية السويدية داغينس ناهيتر DN إن طيارا أمريكيا كان قد فر من خدمته العسكرية الأمريكية في ألمانيا إلى السويد كشف عن هويته بعد مضي 28 عاما على فراره. وذكرت اليومية السويدية أن ديفيد هيملر فر من الجيش وهو في الواحدة والعشرين بينما كان يخدم في سلاح الجو الأمريكي في ألمانيا وذلك بعد أن انضم إلى حركة دينية مناهضة للحرب على إثر إصابته بإحباط من سياسات الرئيس الأمريكي آنذاك رونالد ريغان. ووصل إلى السويد عن طريق الدنمارك في "الأتوستوب"

الطيار المفقود اتصل بعائلته في الولايات المتحدة ليفاجأهم بأنه على قيد الحياة. هيملر لم يكن يخطط لإخفاء شخصيته كل هذه الفترة الطويلة حسبما قال للصحيفة، وتوقع أن يدوم اختفاءه مدة اسبوع. لكن أسمه تحول الى واحد من ثمانية أشخاص على لائحة المطلوبين الأكثر أهمية، وكان يتوقع أن يلقى القبض عليه في أي لحظة بعد ان أدرج اسمه على لوائح "الانتربول" و "اليوروبول".

يبلغ هيملر الآن التاسعة والأربعين وهو متزوج من امرأة تايلندية ولديه ثلاثة أطفال، ويعمل في مؤسسة حكومية سويدية، لكنه لم يعكي الحق للصحيفة بالكشف عن اسمه المستعار. وقال هيملر للصحيفة إنه افتقد والديه، لكنه أنجب طفلا ولم يكن يريد تسليم نفسه والابتعاد عنه. وقد اتخذ قرارا بالكشف عن هويته بعد أن أكملت ابنته الثالثة سنتين وصار بالامكان إرسالها الى الحضانة مما يتيح لزوجته حرية الحركة والعمل في حال ألقي القبض عليه. وقال ثوماس هيملر شقيق ديفيد الذي يقيم في نيو جيرسي "حين سمعت صوته على الهاتف عرفت انه ديفيد بالرغم من لكنته الأوروبية الخفيفة"، واضاف أنه وجه له أسئلة ليتأكد من هويته. ويخطط بعض أفراد عائلة ديفيد الآن لزيارة السويد.هيملر مسجل في السويد على أنه مولود في زيوريخ ومواطن دولة مجهولة. وحصل على مشورة قانونية قبل أن يعلن الكشف عن أسمه، لكي يتأكد أنه لن يفقد تصريح إقامته في السويد

داغزنيهتير