Lazyload image ...
2014-06-25

الكومبس – ستوكهولم: قال عالم أحياء سويدي، إن البشر ليسوا الوحيدين الذين يتعبون ويعانون من الطقس البارد، بل أن الكثير من الطيور والحشرات تفعل ذلك أيضاً.

الكومبس – ستوكهولم: قال عالم أحياء سويدي، إن البشر ليسوا الوحيدين الذين يتعبون ويعانون من الطقس البارد، بل أن الكثير من الطيور والحشرات تفعل ذلك أيضاً.

وأوضح عالم الأحياء السابق بالمتحف الوطني في العاصمة ستوكهولم لارس أوك يانزون، أن البرد يؤثر على أنواع كثيرة من الطيور، فيما يخف تأثيره على الفراشات، لافتاً الى إن الإنخفاض الشديد بدرجات الحرارة في شمال السويد، يجعل الكثير من الحشرات بضمنها البعوض في ورطة.

وبينّ يانزون، أن ما مر من الصيف حتى الآن، كان صعباً للغاية على الطيور والحشرات التي ولدت صغارها، فيما لا تزال العديد من اليرقات باقية، لم تمت بل تمر في فترة سبات في إنتظار إرتفاع درجات الحرارة.

ولفت يانزون الى أنه قد يكون هناك الكثير من الحشرات إذا إرتفعت درجات الحرارة خلال الأسبوعين الى ثلاثة الأسابيع القادمة، مشيراً الى أن بداية شهر تموز (يوليو) القادم، ستكون الحاسمة في ذلك.