Lazyload image ...
2014-05-28

الكومبس –خاص تجمع عدد من المعارضين السوريين أمام مبنى السفارة السورية في ستوكهولم، اليوم الأربعاء، منددين بالسماح بإجراء الانتخابات الرئاسية السورية، على الأراضي السويدية. وقدر عدد المحتجين بحوالي 15 شخصا حملوا العلم السوري الذي تتبناه المعارضة السورية، وشعارات أخرى تعبر عن رفضهم للانتخابات.

الكومبس –خاص تجمع عدد من المعارضين السوريين أمام مبنى السفارة السورية في ستوكهولم، اليوم الأربعاء، منددين بالسماح بإجراء الانتخابات الرئاسية السورية، على الأراضي السويدية. وقدر عدد المحتجين بحوالي 15 شخصا حملوا العلم السوري الذي تتبناه المعارضة السورية، وشعارات أخرى تعبر عن رفضهم للانتخابات.
هذا وفتحت السفارة السورية أبوابها منذ صباح اليوم امام الناخبين السوريين للمشاركة بانتخاب رئيس لبلادهم، حيث تواجد ما مجموعه 80 ناخبا ما بين الساعة الواحدة والثانية ظهرا، حسب ما أورده مراسل الكومبس، الذي أفاد بوقوع عدة مشاحنات وتبادل اتهامات بين مؤيدين ومعارضين، لقيام الانتخابات. مراسل الكومبس أكد أيضا عدم وقوع أي صدامات أو اشتباكات مباشرة بين الطرفين، أمام السفارة

222222.JPG
عدسة الكومبس

وجرت الانتخابات السورية الرئاسية اليوم في السفارة السورية، وسط إجراءات أمنية مشددة، حيث تواجدت سيارة للشرطة، بشكل شبه دائم في محيط السفارة، إضافة إلى عدد من الحراس الأمنيين التابعين لشركة خاصة
وكانت مجموعة معارضة سورية وجهت كتاب استنكار للخارجية السويدية، قبل عدة أيام، لعدم منع السلطات السويدية اجراء الانتخابات السورية الرئاسية على الأراضي السويدية.
من ناحية أخرى أصدرت الخارجية السورية قراراً بتمديد فترة التصويت في معظم السفارات السورية المسموح اجراء الانتخابات بها عدة ساعات إضافية، ليتمكن جميع الناخبين الإدلاء بأصواتهم في الانتخابات.
ويخوض الانتخابات ثلاثة مرشحين هم: الرئيس الحالي "بشار الأسد" و "ماهر الحجار" و "حسان النوري"، فيما تم تحديد الموعد الرسمي للانتخابات الرئاسية على الأراضي السورية في الثالث من شهر حزيران (يونيو) المقبل.

Related Posts