Foto: Henrik Montgomery / TT
Foto: Henrik Montgomery / TT
10K View

الكومبس – ستوكهولم: أطلقت الشرطة عملية كبيرة قبل قليل في محيط محكمة Attunda المحلية فى سولينتونا، بعد هجوم على عدد من أفراد الشرطة من قبل أشخاص ملثمين.

وقالت إيفا نيلسون من شرطة ستوكهولم “دخل أفرادنا في مواجهة معهم. كانوا بين 10 و20 شخصاً يرتدون أقنعة”.

وكان الأشخاص يرتدون ملابس عليها رموز العصابات ويقودون دراجات نارية وألقوا على الشرطة مفرقعات نارية معروفة باسم bangers، وهو نوع من المفرقعات المؤذية. وفق ما نقلت أفتونبلادت.

وقالت نيلسون “أرسلنا عدداً من الدوريات إلى هناك في عملية مستمرة. ونحن نسيطر على حوالي 10 منهم الآن”.

وتشتبه الشرطة في أن يكون الهجوم مرتبطا بقضية تخص العصابات معروضة على المحكمة المحلية. فيما علق مسؤولو الأمن في المحكمة بأن كل شيء هادئ داخلها.