Lazyload image ...
2012-12-09

الكومبس – ستوكهولم : "حقيقةً ما هو الشيء المشرف الذي يمتلكه العرب؟ ما الذي يفخرون به وهم في غاية الغضب؟ أن يأتون الى بلد آخر كبلدنا مثلاً ولا يتبعون القانون السائد هنا ومن ثم يرتكبون الجرائم ويعيشون كطفيليين على الاعانة الاجتماعية! أُشْشْ !"

الكومبس – ستوكهولم : "حقيقةً ما هو الشيء المشرف الذي يمتلكه العرب؟ ما الذي يفخرون به وهم في غاية الغضب؟ أن يأتون الى بلد آخر كبلدنا مثلاً ولا يتبعون القانون السائد هنا ومن ثم يرتكبون الجرائم ويعيشون كطفيليين على الاعانة الاجتماعية! أُشْشْ !"

هذا ما كتبه سفين هولست، العضو البديل لحزب ديمقراطيي السويد (سفيريا ديمكراتنا) العنصري في بلدية سفيدالا، في تعليق له في المدونة العنصرية Avpixlat وعلى خلفية هذا التعليق من الممكن أن يتعرض هولست للابعاد، كما صرح المسؤول الاعلامي للحزب، وأوضح ان القضية الآن على جدول البحث وسيتخذ فيها قرار قريباً.

يمثل هذا الرجل في تفكيره نموذجاً لتفكير كثير من العنصريين في السويد. من المعروف عن هولست أن عنصريته الصريحة ووصفه بعض المجموعات السكانية بالطفيليين هي أشياء معتادة في تعليقاته على شبكة الانترنيت. فقد كتب مرة: "ها هو شخص طفيلي وميال للعنف بدماء عربية. ومثل هذه القذارات تنصَبّ على بلادنا!".

حين توجه صحفيون إليه وواجهوه بهذه المعلومات رفض الاجابة على الأسئلة، وهتف بأنه "لم يكتب شيئاً" ثم قطع المحادثة! في حديث لاحدى المواقع الاخبارية شبّه هولست اختلاف الأصول العنصرية للبشر بأوراق اليانصيب، فكل انسان قد كتبت له ورقة اليانصيب خاصته في ساعة مولده، "والبعض ينال ورقة أسوأ من غيره" كما يقول!

للتعليق على الموضوع، يرجى النقر على " تعليق جديد " في الاسفل، والانتظار حتى يتم النشر.

Related Posts