عامل يساعد الشرطة في توزيع الكمامات على الناس في فرنسا

 Foto Louise Nordström / TT
عامل يساعد الشرطة في توزيع الكمامات على الناس في فرنسا Foto Louise Nordström / TT
2021-09-10

الكومبس – أوروبية: منحت فرنسا الجنسية لأكثر من 12 ألف عامل أجنبي، وصفتهم الحكومة بـ”مقاتلي الخطوط الأمامية”، تقديراً لعملهم خلال جائحة كورونا.

وكانت الدولة أقرت برنامجاً خاصاً يسمح للعاملين في الخدمات الأساسية التقدم للجنسية بعد قضائهم عامين في البلاد بدلاً من الأعوام الخمسة المطلوبة. وبلغ عدد إجمالي المجنسين العام الماضي في فرنسا 61 ألفاً و371 شخصاً. وفق ما ذكرت فرانس 24.

وأعلنت الحكومة الفرنسية أمس الخميس منح الجنسية لأكثر من 12 ألف شخص أجنبي من العاملين على الخطوط الأمامية لمكافحة كورونا.

وقالت وكيلة وزارة الداخلية المسؤولة عن الجنسية مارلين شيايا إن 16 ألف شخص تقدموا بطلبات لنيل جواز السفر الفرنسي العام الماضي بموجب البرنامج الخاص الجديد، مشيرة إلى أن 12 ألفاً و12 شخصاً من هؤلاء أصبحوا الآن مواطنين فرنسيين.

ومن بين العاملين الآخرين المؤهلين للتقدم بطلبات للحصول على الجنسية وفق هذا البرنامج عمال النظافة ومقدمو الرعاية المنزلية والمربيات.

وقالت شيايا في بيان إن “هؤلاء الذين عملوا في المواقع الأمامية كانوا هناك لأجل الوطن. ومن الطبيعي أن يقوم الوطن ببادرة تجاههم”.