Lazyload image ...
2013-08-07

الكومبس – وكالات: أظهر مسح العمل السنوي الذي يقوم به إتحاد الشبيبة الديمقراطي الإشتراكي السويدي وجود إختلافات كبيرة في عموم مجالس البلديات السويدية بخصوص سعر ساعة العمل التي يتقاضاها الشباب في عملهم الصيفي.

الكومبس – وكالات: أظهر مسح العمل السنوي الذي يقوم به إتحاد الشبيبة الديمقراطي الإشتراكي السويدي وجود إختلافات كبيرة في عموم مجالس البلديات السويدية بخصوص سعر ساعة العمل التي يتقاضاها الشباب في عملهم الصيفي.

وبينّ المسح، أن الفرق بين سعر ساعة العمل قد يصل الى 55 كرونة، موضحاً أن شاباً في الـ 16 من عمره في بلدية هاريدا Härryda يتقاضى 100 كرونة عن ساعة عمل، فيما يتقاضى نظيره عن نفس العمل في بلدية ليسيبو Lessebo 45 كرونة فقط.

ويرى غابرئيل فيكستروم رئيس الإتحاد SSU، انه من غير المقبول ان يكون فرق قيمة ساعة العمل 55 كرونة، وإنه من الضروري أن تكون شروط العمل والراتب نفسها، مشددا على ضرورة ان يتم تغير ذلك.

ومن مجموع 291 مجلساً بلدياً والتي تمثل عدد مجالس البلديات في السويد، شارك في المسح 202 مجلساً.

وكان تقرير صادر عن الإتحاد العام لنقابات العمال السويدي، حزيران (يونيو) الماضي، أظهر إنه وخلال الفترة من إكتوبر (تشرين الأول) 2012- نيسان (أبريل) 2013، سجل مكتب العمل 54745 عملاً صيفياً في عموم السويد، ما يعادل 4.4 عملاً صيفياً لكل 100 شاب من الذين تترواح أعمارهم بين الـ 15-24 عاماً.