TT
(Foto: Martin Sylvest/Ritzau Scanpix )
TT (Foto: Martin Sylvest/Ritzau Scanpix )

وزيرة: من المرجح جداً التقدم بطلب العضوية

الكومبس – ستوكهولم: ستعلن رئيسة الوزراء الفنلندية سانا مارين موقفها بشأن عضوية بلادها في حلف شمال الأطلسي (ناتو) بعد غد الخميس 12 مايو. وفق ما ذكرت صحيفة Iltalehti الفنلندية.

وكانت مارين أعلنت في وقت سابق إنها ستقدم موقفها في 14 مايو، عندما تعقد قيادة الاشتراكيين الديمقراطيين في فنلندا اجتماعاً استثنائياً.

ويعني الموعد الجديد أن مارين ستعلن موقفها في اليوم نفسه الذي يعلن فيه الرئيس الفنلندي ساولي نينيستو موقفه. ولم يتم تحديد مكان وزمان حدوث ذلك بعد ، لكن على الأرجح أن يأتي إعلان مارين بعد وقت قصير من بيان الرئيس. حسب الصحيفة.

وقالت وزيرة الشؤون الأوروبية الفنلندية تيتي توبوراينن إن من “المرجح جداً” أن تتقدم فنلندا بطلب عضوية الناتو.

وأضافت الوزيرة في مقابلة صحفية اليوم “لقد هاجمت روسيا أوكرانيا، الأمر الذي أوجد واقعاً جديداً. وحان الوقت لعضوية الناتو”.

وخلص تحليل السياسية الأمنية الذي أجرته لجنة الدفاع في البرلمان الفنلندي إلى أن عضوية الناتو أفضل حل للدفاع عن فنلندا. حسب ما نقل إيكوت.

وقدمت اللجنة اليوم خلاصة تحليلها التي تشير إلى أن عضوية الحلف “من شأنها أن تحد بشكل كبير من النفوذ العسكري الروسي، وتزيد الأمن لفنلندا”.

وتثير السويد وفنلندا ترقباً عالمياً لقرارهما بشان الانضمام للحلف، وسط تحذيرات روسية من تأثير ذلك على استقرار منطقة الشمال الأوروبي. ومن المنتظر أن تعلن رئيسة الوزراء مجدلينا أندرشون موقف حزب الاشتراكيين الديمقراطيين في السويد من مسألة العضوية يوم الأحد المقبل 15 مايو.

الحقوق محفوظة: عند النقل أو الاستخدام يرجى ذكر المصدر

Related Posts