(Johanna Geron, Pool via AP)  TT
(Johanna Geron, Pool via AP) TT
1.8K View

رئيسة الوزراء: قرار صعب في ظروف استثنائية

الكومبس – أوروبية: أعلنت الحكومة الفنلندية إغلاق أجزاء كبيرة من البلاد اعتباراً من 8 آذار/مارس ولمدة ثلاثة أسابيع، بهدف الحد من انتشار عدوى كورونا.

وقالت رئيسة الوزراء سانا مارين، في مؤتمر صحفي اليوم “فعل شعبنا الكثير. ورغم أننا أغلقنا الحدود فإن الفيروس المتحور آخذ في الانتشار. تدهور الوضع بسرعة في بعض المناطق بينما كان الوضع جيداً في مناطق أخرى. لذلك تتخذ الحكومة قراراً صعباً في ظروف استثنائية بفرض تدابير أكثر صرامة في كثير من المناطق”. وهذا ينطبق على جميع المناطق الحدودية مع السويد. وفق ما نقل SVT.

وتشمل التدابير الجديدة تطبيق التعليم عن بعد لجميع طلاب المدارس الإعدادية والثانوية، وتحديد التجمعات العامة بستة أشخاص كحد أقصى، وإغلاق المطاعم والحانات بشكل كامل. وقالت مارين إن المطاعم ستحصل على تعويض مالي من الحكومة.

وتعتبر فنلندا من الدول التي حققت نجاحاً في جهود الحد من انتشار العدوى.