Lazyload image ...
2012-06-18

بيَّنت النتائج الرسمية الأولية في اليونان، مساء أمس، تقدم حزب الديمقراطية الجديدة اليميني برئاسة أنطونيس ساميراس، بحصوله على 29.5%، أي ما يساوي 128 مقعداً من بين 300 مقعداً، بعد فرز 18% من الأصوات

بيَّنت النتائج الرسمية الأولية في اليونان، مساء أمس، تقدم حزب الديمقراطية الجديدة اليميني برئاسة أنطونيس ساميراس، بحصوله على 29.5%، أي ما يساوي 128 مقعداً من بين 300 مقعداً، بعد فرز 18% من الأصوات، فيما حل حزب اليسار الراديكالي برئاسة أليكسيس تسيبيراس، في المركز الثاني بحصوله على 27.1%، متقدماً على اشتراكيو باسوك الذي حصل على 12.3% أي ما يساوي 33 مقعداً.

وجاء حزب اليونانيين المستقلين القومي الشعبوي في المركز الرابع بحصوله على 7.6% أي ما يعادل 20 مقعداً، متراجعاً عن نتيجته في الانتخابات السابقة التي حصد خلالها 33 مقعداً، بينما احتل حزب النازيين الجدد المركز الخامس بحصوله على 18 مقعداً وهي النتيجة ذاتها التي حصل عليها في الانتخابات السابقة التي جرت في أيار/ مايو الماضي.

وأوضحت وزارة الداخلية اليونانية في بيان لها أن "7 أحزاب ستكون ممثلة في البرلمان على غرار الانتخابات السابقة في السادس من أيار/ مايو" والتي لم تُفرز أغلبية لحزب بعينه لتشكيل حكومة ائتلافية.

وكانت آخر التقارير الواردة أشارت إلى فوز اليمين المؤيد لاستمرار البلاد في منطقة اليورو، بما بين 27,5 و30,5% من أصوات الناخبين، مقابل نسبة تتراوح ما بين 27 إلى 30% لحزب تسيبراس.

Related Posts