Lazyload image ...
2015-06-03

الكومبس – يوتوبوري: أعلنت شركة المواصلات Västtrafik عن إلغاء عقدها مع الشركة الأمنية G4S والتي كانت مسؤولة عن التحقق من التذاكر، بعد قيام بعض من موظفيها بطرح أحد السائقين على الأرض وتكبيله والصراخ عليه، يوم الجمعة الماضي، وذلك لعدم حمله بطاقة نقل، رغم أنه كان عائداً إلى المنزل بعد وردية عمل وبلباسه الرسمي.

وقال المدير العام لشركة المواصلات Västtrafik لارش باستروم في بيان صحفي: “نحن نعتبر أن شركة G4S انتهكت الشروط المتفق عليها لتنفيذ الخدمة، ولهذا السبب نلغي عقدنا معها بشكل فوري”.

من جهتها قالت مديرة التسويق والمبيعات في شركة المواصلات ماريا براور: “إن ما حدث في الفيلم هو أمر غير مقبول على الإطلاق، ويتعارض تماماً مع قيمنا وطريقة عملنا التي أسسناها للتحقق من التذاكر، ونحن لا نتعامل مع زبائننا وزملائنا بهذه الطريقة”.

شركة G4S أعلنت عن أسفها للقرار، وقال مسؤولها ميكايل هوغباري، للتلفزيون السويدي، إن الأمر محزن بالطبع، مشيراً إلى أنهم يجرون تحقيقاً داخلياً حول الحادثة، وأنهم يتحملون مسؤوليتهم كربّ عمل، مؤكداً أن التصرف الذي قام به الموظف في الفيلم خاطئ تماماً.

اقرأ أيضاً: احتجاجات على طريقة اعتقال سائق حافلة في يوتوبوري

Related Posts