Lazyload image ...
2012-08-06

الكومبس – ذكر التلفزيون السويدي في تقرير له أن الإدمان على لعب القمار سيتم تصنيفه في السويد قريبا على أنه "مرض" مثل الإدمان على الكحول، في بلد تبلغ نسبة مدمني القمار فيه 2 بالمئة، وهم يشكلون بهذه النسبة نصف عدد المدمنين على الكحول.

الكومبس – ذكر التلفزيون السويدي في تقرير له أن الإدمان على لعب القمار سيتم تصنيفه في السويد قريبا على أنه "مرض" مثل الإدمان على الكحول، في بلد تبلغ نسبة مدمني القمار فيه 2 بالمئة، وهم يشكلون بهذه النسبة نصف عدد المدمنين على الكحول. وحتى الآن يصنف الإدمان على القمار بأنه نوع من الإضطراب في النزوات (impulse disorder).

وبناء على التصنيف الحالي فإن مسؤولية التعامل مع هذا الإضطراب في يد المعهد الوطني السويدي للصحة العامة. لكن مع التوجه الجديد فإن المسؤولية سيتم نقلها إلى دائرة الصحة والخدمات الاجتماعية، مما يعني أن من يعانون من المرض سيصبحون مخولين بتلقي العلاج، بحسب أنديرس تينغستروم، الباحث في قضايا المقامرة بمعهد كارولينسكا.

ويقول تينغستروم: "قبل مئة عام كان الإدمان على الكحول يعتبر مرضا أخلاقيا ومشكلة في الشخصية تدل على شخص ضعيف. استغرق الأمر عقودا كي يصنف الإدمان على أنه وضع طبي،" ويضيف: "هذه هي المرة الأولى التي يتم فيها الاعتراف بأن الإدمان على القمار هو حالة طبية."

ترجمة وتحرير الكومبس

المصدر: Sveriges Radio