Erik Simander/TT
Erik Simander/TT
2019-02-15

الكومبس – ستوكهولم: تعمل السويد على تشريع قانون جديد يدخل حيز التنفيذ في العام المقبل، من المفترض أن يحد من حق الإضراب.

وترى وزيرة العمل إيلفا يوهانسون، أنه يجب العمل على تشريع وتطبيق القانون قبل ذلك وجعله جاهزاً، هذا الصيف.

وقالت يوهانسون للراديو السويدي: “أتوقع أن يدخل القانون الجديد حيز التنفيذ في موعد لا يتجاوز الأول من شهر آب/ أغسطس القادم”.

ويتضمن القانون الحد من الحق في الإضراب ضد صاحب العمل المرتبط باتفاق مع اتحاد آخر. وسيكون هناك استثناءات إذا كان الهدف هو التوصل الى اتفاقات جماعية في العمل.

وذكرت يوهانسون، أن السويد ستستمر في أن يكون لديها حق تنظيم الإضرابات. وأن يكون للنقابة التي يختار الموظفون تنظيم أنفسهم فيها الحق دائماً في التعبير عن نفسها بالإضراب من أجل التوصل الى اتفاقات جماعية، ولكن يجب أن تكون نفس الشروط المطبقة على جميع النقابات”.

ويقف الاتحاد العام لنقابات العمال السويدي، ونقابتي ساكو وTCO ومؤسسة التجارة السويدية وراء المقترح، الذي سيتحول الى قانون الآن.

وكانت الحكومة قد فتحت تحقيقاً بخصوص تحديد الحق في الإضراب إثر إضراب عمال المرفأ في يوتوبوري لأمد طويل، حيث لا زال الصراع غير محسوماً.