Foto: Fredrik Sandberg / TT / kod 10080
Foto: Fredrik Sandberg / TT / kod 10080

الكومبس – ستوكهولم: طالبت الحكومة بتشديد القواعد للمؤسسات المالية، مثل مبادلات العملات، للوصول إلى غسيل الأموال وتمويل الإرهاب.

وتشير المعلومات التي تلقتها الشرطة من الخدمة المشفرة Encrochat إلى حقيقة أن خمسة صرافين للعملات يمكنهم غسل 150 مليون كرونة سويدية في غضون شهرين، حسبما كتبت الحكومة في بيان صحفي.

وتريد الحكومة تقديم متطلبات الملاءمة لأولئك الذين يشاركون في تبادل العملات. كما يُقترح التسجيل لدى هيئة الرقابة المالية السويدية (FI) كشرط لممارسة الأعمال التجارية. ويُقترح أيضاً أن يكون لدى FI خيارات عقوبات متزايدة.

وقال وزير الأوراق المالية ماكس إلجر “نحتاج إلى وقف أموال المخدرات، وقد ثبت أن صرافة العملات تلعب دوراً رئيسياً في غسيل الأموال السوداء. لذا فإن هذا الاقتراح يعد خطوة مهمة في عمل الحكومة للقضاء على العصابات”.

الحقوق محفوظة: عند النقل أو الاستخدام يرجى ذكر المصدر

Related Posts