Lazyload image ...
2012-10-23

الكومبس – استوكهولم قالت الكاتبة السويدية ماريا – بيا بويثيوس فور وصولها أمس إلى مطار أرلاندا في استوكهولم قادمة من تل أبيب إن القوات الإسرائيلية عاملتها هي وزملائها معاملة سيئة وعنيفة، كما أشارات إلى بعض الكدمات والعلامات الزرقاء على جسمها. وبحسب صحيفة "أفتون بلادت" فقد وروت الكاتبة للصحفين أنها تعرضت للتحقيق على مدار 10 ساعات متواصلة، وأنها حرمت من النوم على مدار 30 ساعة.

الكومبس – استوكهولم قالت الكاتبة السويدية ماريا – بيا بويثيوس فور وصولها أمس إلى مطار أرلاندا في استوكهولم  قادمة من تل أبيب إن القوات الإسرائيلية عاملتها هي وزملائها معاملة سيئة وعنيفة، كما أشارات إلى بعض الكدمات والعلامات الزرقاء على جسمها. وبحسب صحيفة "أفتون بلادت" فقد وروت الكاتبة للصحفين أنها تعرضت للتحقيق على مدار 10 ساعات متواصلة، وأنها حرمت من النوم على مدار 30 ساعة.

وأكدت ماريا – بيا بويثيوس البالغة من العمر 65 عاما، أنها لم تكن خائفة لكنها مصدومة بشكل لا يصدق،"من طريقة معاملتنا كأننا في معركة حربية" حيث استخدام الجنود العنف والصراخ والمسدسات الكهربائية ، مضيفة انها ستكتب عن تجربتها ليعرف العالم عن جزء من هذه الممارسات

وكانت الكاتبة السويدية على متن سفينة "استيل" عندما اعتقلها جنود إسرائيليون مع مجموعة من النشطاء حاولوا كسر الحصار عن قطاع غزة وتذكير الراي العام العالمي بمأساة سكانه المستمرة منذ 6 سنوات.

فيما عبرت الحكومة السويدية عن استيائها من الكيفية التي تعاملت بها السلطات الاسرائيلية مع الناشطين السويديين الذين قامت باعتقالهم بعد إقتحام سفينة "استيل" ولا تزال السلطات الإسرائيلية ترفض الإفصاح عن سبب عزل الناشط السويدي درور فيلر عن باقي المجموعة ونقله الى مكان آخر. هذا وتقوم الحكومة السويدية بمتابعة قضية المعتقلين، بصورة جدية وفق تصريح ناطق باسم الخارجية السويدية  

Related Posts