Lazyload image ...
2013-05-06

الكومبس – وكالات: رد وزير الخارجية السويدية كارل بيلدت على الإنتقادات التي وُجهت اليه بخصوص عدم توقيعه بيان حظر الأسلحة النووية في إجتماع للأمم المتحدة، مشيراًالى ان السويد بحاجة الى سياسة خارجية جادة وواقعية.

الكومبس – وكالات: رد وزير الخارجية السويدية كارل بيلدت على الإنتقادات التي وُجهت اليه بخصوص عدم توقيعه بيان حظر الأسلحة النووية في إجتماع للأمم المتحدة، مشيراًالى ان السويد بحاجة الى سياسة خارجية جادة وواقعية.

وإعتبر بيلدت في حديث للإذاعة السويدية (إيكوت) رفضه التوقيع على الحظر بأنه "أمر ليس ذو شأن وان كانت أيكوت قد عملته منه ذلك"، قائلاً "يجب علينا ان نحقق ما يمكن تحقيقه".

وقال بيلدت: "السويد بلد مسالم، وعلينا بالتالي ان نكون جادين في عملنا نحو نزع الأسلحة النووية ومحاولة تحقيق ما يمكن تحقيقه"، مضيفاً "نسعى جاهدين من أجل عالم خال من تلك الأسلحة، رغم ان تحقيق ذلك، أمر بعيد نسبياً".

وتابع بيلدت: "أرغب في القضاء على جميع الحروب، لكن العالم لا يسير هكذا"، موضحاً ان عالم خال من الأسلحة النووية يتطلب "دبلوماسية متأنية".

Related Posts