Lazyload image ...
2014-07-03

الكومبس – ستوكهولم: أفاد التلفزيون السويدي SVT أن قيمة الكرون السويدي تنخفض منذ العام الماضي بشكل كبير أمام اليورو والدولار، لأسباب تعود إلى التوقعات بخفض المصرف المركزي لأسعار الفائدة، وسفر السويديين بكثرة خلال هذه الفترة.

الكومبس – ستوكهولم: أفاد التلفزيون السويدي SVT أن قيمة الكرون السويدي تنخفض منذ العام الماضي بشكل كبير أمام اليورو والدولار، لأسباب تعود إلى التوقعات بخفض المصرف المركزي لأسعار الفائدة، وسفر السويديين بكثرة خلال هذه الفترة.

وكانت قيمة الكرون مرتفعة جداً خلال السنوات الأخيرة، بعد اعتباره استثماراً آمناً في زمن الأزمات الاقتصادية التي اجتاحت بعض الدول الأوروبية، إلا أن سعر اليورو أصبح الآن يعادل 9.15 كرون، حيث لم يرتفع الرقم إلى هذا الحد منذ ربيع العام 2012، كما ارتفعت قيمة الدولار إلى 6.70 كرون.

وبحسب الخبير الاقتصادي Peter Malmqvist فإن تركيز المستثمرين على أسواق وعملات أخرى، أثّر على قيمة الكرون، حيث أصبحت الكثير من المناطق آمنة بعد أن كانت خطرة، لذلك لم يعد الاستثمار في السويد جذاباً بما فيه الكفاية، أي إن من يشتري سندات إسبانية أو إيطالية سيجني أرباحاً أكبر.

وتعود الأسباب إلى الترقب الذي يشهده السوق بخفض سعر الفائدة من قبل المصرف المركزي، والآخر هو أنه وقت الإجازات الصيفية، حيث يبيع السويديون الكرون، ويشترون عملات أجنبية، ما يضغط على قيمة الكرون.

وأكد مالمكفيست أن المسافرين هم الأكثر خسارة لأنهم يشترون العملات بأسعار مرتفعة، أما المستفيدين هم شركات التصدير. إلا أنه لا يرى الأمر مبعثاً للقلق، فهو وضع طبيعي للعملات، مؤكداً أن الكرون لا يزال قوياً.

Related Posts