كريسترشون: SD هاجم المسلمين لكنه نضج الآن

Published: 8/8/22, 8:00 AM
Updated: 8/8/22, 8:00 AM
Foto: Magnus Andersson / TT

ستينيفي: إنها محاولة لإضفاء الشرعية على العنصرية

الكومبس – ستوكهولم: قال رئيس حزب المحافظين أولف كريسترشون%d9%83%d8%b1%d9%8a%d8%b3%d8%aa%d8%b1%d8%b4%d9%88%d9%86news إن حزب ديمقراطيي السويد (SD) أطلق تصريحات “حمقاء” عن المسلمين وقضايا أخرى، أكثر من بقية الأحزاب الأخرى.

وبدأ راديو السويد اليوم مقابلات مع رؤساء الأحزاب البرلمانية قبل 34 يوماً من الانتخابات المرتقبة في سبتمبر المقبل. وتلقى كريسترشون أسئلة عدة عن علاقة حزبه بـSD خصوصاً بعد إعلان المحافظين عزمهم التعاون مع الأخير لتشكيل حكومة برجوازية بعد الانتخابات.

ورداً على الأسئلة حول SDsdnews قال كريسترشون إن “الأشخاص المهتمون بالأفكار والتاريخ يركزون على التاريخ المقلق للحزب”. وفق ما نقلت أفتونبلادت.

وأضاف “ما زلنا نرى أمثلة على ذلك، يحدث ذلك في كثير من الأحيان في SD أكثر من الأحزاب الأخرى. تحدثت مرات عدة عندما أُطلقت تصريحات حمقاء عن المسلمين أو عن قضايا أخرى. ومنذ ذلك الحين، نضج SD كحزب، وهذه خطوة مهمة جداً”.

ووجه الراديو سؤالاً لكريسترشون بالقول “كمثال في بداية الصيف، اعتبر سكرتير الحزب ريكارد يومسهوف صورة امرأة محجبة “اغتصاباً للسويد”. فكيف تنظر إلى هذه التصريحات؟”. وأجاب كريسترشون “تقع على عاتق المرء مسؤولية كسياسي للتعبير عن نفسه بشكل صحيح. وفي بعض الأحيان لا يرتقون إلى مستوى ذلك، لكنهم ليسوا الوحيدين في ذلك”.

وأضاف “يجب أن ننظر إلى القضايا المطروحة. لقد مر وقت طويل لم نتمكن فيه من الاتفاق على الموضوعات، ولا يمكن لذلك أن يستمر. عندما توصلنا إلى اتفاق مع حزب اليسار حول قضايا الميزانية، لم نفكر في القضايا الأخرى، بل كنا نفكر في إنجاز شيء ما”.

وعما إذا كان SD قد تصالح مع ماضيه، أجاب كريسترشون “يجب طرح هذا السؤال عليهم. من السابق لأوانه الإجابة. لديهم تاريخ مريع، تماماً مثل حزب اليسار. هناك عدد من الأحزاب التي لها جذور مريعة، يجب أن تأخذ ذلك على محمل الجد”.

وفيما إذا كان تاريخ الحزب سيؤثر على علاقة المحافظين به، قال كريسترشون “لا يوجد حزب يتجاوز تاريخه. الأشخاص المهتمون بالأفكار والتاريخ يركزون تاريخهم المقلق. لكنني أعتقد بأنه يجب معرفة ما يريدونه اليوم.

في حين وصفت رئيسة حزب البيئة ميرتا ستينيفي تصريحات كريسترشون حول SD بأنها “مريعة”. وقالت “ما لا يفهمه المحافظون%d8%a7%d9%84%d9%85%d8%ad%d8%a7%d9%81%d8%b8%d9%88%d9%86news هو أن العنصرية%d8%a7%d9%84%d8%b9%d9%86%d8%b5%d8%b1%d9%8a%d8%a9news قضية واقعية تؤثر على الناس في السويد يومياً. وهناك عواقب عندما تضفي الشرعية على العنصرية”.

Source: www.aftonbladet.se

الحقوق محفوظة: عند النقل أو الاستخدام يرجى ذكر المصدر

More about "انتخابات 2022"

الكومبس © 2023. All rights reserved