Lazyload image ...
2012-11-01

الكومبس – سبونغا ( السويد ): نشرت الصحيفة المحلية في ضاحية " سبونغا " شمال العاصمة السويدية ستوكهولم، التحقيق الصحفي التالي لـ " روزبه جليلي "، تعيد " الكومبس " نشر ترجمته:

الصحيفة المحلية في منطقة سبونغا المسماة الجهة الشمالية مع الشرطة ومجموعة من الشباب في منطقة رنكبي شمال العاصمة ستوكهولم اتفقوا على أن أعمال الشغب يجب أن تنتهي ويوضع لها حدا، ولكن خلال المقابلة لم يتحقق الإجماع حول من له الوصاية في هذه المشاكل التي تقع بين الشباب في المنطقة كذلك لم يتم التوافق على أسباب المشاكل والكيفية التي وفقها يتم الحل.

الكومبس – سبونغا ( السويد ): نشرت الصحيفة المحلية في ضاحية " سبونغا " شمال العاصمة السويدية ستوكهولم، التحقيق الصحفي التالي لـ " روزبه جليلي "، تعيد " الكومبس " نشر ترجمته:

الصحيفة المحلية في منطقة سبونغا المسماة الجهة الشمالية مع الشرطة ومجموعة من الشباب في منطقة رنكبي شمال العاصمة ستوكهولم اتفقوا على أن أعمال الشغب يجب أن تنتهي ويوضع لها حدا، ولكن خلال المقابلة لم يتحقق الإجماع حول من له الوصاية في هذه المشاكل التي تقع بين الشباب في المنطقة كذلك لم يتم التوافق على أسباب المشاكل والكيفية التي وفقها يتم الحل.

في الساحة الرئيسية لمنطقة رينكبي والقريبة من محطة القطارات حدثت شبه معركة حيث رميت الحجارة على دورية الشرطة وكذلك أحرقت سيارات، هل تعود مثل هذه الأفعال إلى نوع من أنواع الجرائم والتي من الممكن حلها بدفع مزيد من قوات الشرطة إلى المنطقة أم السبب هو البطالة وضعف عملية التدريس والفقر المعلوماتي في المدارس، حول هذا التشخيص لم تتفق أيضا مجموعة الشباب مع الشرطة ولم يتوصلوا إلى حلول مقنعة.

عندما أدعى إلى المنطقة لأداء عملي، مثلا البحث عن طفل مختفي أو وقف مشاجرة في أحدى الشقق، غالبا ما يتدخل شباب المنطقة وصبيانها ويبدؤون بالصراخ، وفي الحالات السيئة رمي الحجارة وهذا ما يجعلني ضجرة ومحبطة في مثل هذا العمل وبالذات في هذه المنطقة.

هذا ما قالته مارتين مارمكرين العاملة في شرطة الطوارئ في مختلف مناطق يرفا في العاصمة ستوكهولم، أنها تعتقد بأن هناك مبرر لكره العصابات الإجرامية للشرطة ورغبتها بابتعادهم عن المنطقة ولكنها في ذات الوقت تجد صعوبة في فهم مبررات تعاطف الصغار مع عالم الجريمة وكرههم للشرطة.

رامي الخميسي 22 سنة طالب دراسة جامعية في موضوعة القانون وناشط في منظمة شبابية تسمى مكبر الصوت في منطقة هوسبي، رامي لا يعتقد بأن أعمال الشغب لها علاقة بالجريمة وإنما يظن بأن تلك الأفعال هي ردود فعل وتعبير للشباب عن الإحباط في حياتهم.

ويشير رامي إلى أن المشكلة ليست بزيادة أعداد الشرطة وكثرة الحراسات ولكن المهم أن يكون هناك حل سياسي للكثير من المشاكل البنيوية في المجتمع، فالجريمة ولسبب ما فإنها ترتبط بشكل مباشر بالوضع الاجتماعي والاقتصادي وهذا ما يجب النضال من أجل تحسينه وعلى البوليس أن ينظر إلى المشاكل من هذا المنظار ويحاول حلها مع وجود كل تلك الأسباب.

صورة سيئة

ميكائيل يانسون من مكتب إدارة شرطة منطقة هوسبي يقول وهو يهز رأسه أن رامي يعتقد أن المناقشة ينبغي أن تدور حول العلاقة بين الشرطة والشباب وكيفية تحسينها، ما يقوله هو ازدراء للسياسيين وهذا يعني أنه لا يريد حتى الشرطة أن تكون هنا.

الشرطية مارتين مارمكرين تقول أن رامي يعطي صورة خاطئة تماما عن الشرطة وعملها والمنطق الذي يتحدث به يستند لحجة واحدة تضعنا في مواجهة مع هؤلاء وهذه المسألة تعزز التناقضات وتخلق مزيدا من الكراهية .

بدوره فأن أمين برخدلى من منطقة رنكبي الذي يعمل كمستشار اجتماعي يقول، هؤلاء الشباب لا يكرهون الشرطة بل هم يكرهون وناقمون على الوضع الذي يعيشون فيه.

ويعود رامي الخميسي ليقول أن العزل الاجتماعي خلق حالة غير سوية بتسمية نحن وهم، فأين رجال الشرطة من مثل هذه الأسباب

ما يتعلق بالاحباط

نحن نتحدث عن نظام التعليم الذي انهار وما بات يمنح الأطفال احتمال حسن لمستقبل مضمون ويخدم المجتمع وهناك أيضا مشكلة الاكتظاظ في الصفوف الدراسية، أحيانا مشكلة صغيرة تقفز من أحد أفراد الشرطة تسبب لهؤلاء الصغار ما يساعد على انفجار إحباطهم هذا ما يقوله أمين برخدلى، ويضيف، ليس هناك تناقض بين عمل الشرطة وعمل الأنشطة الاجتماعية وأعتقد أن علينا محاربة التمييز والإقصاء والفقر بقوة.

بدورها فإن ضابطة الشرطة مارتين مارمكرين قالت أن عملي لا يؤثر في حالات العزل والاستبعاد الاجتماعي ولكني أعمل بالأساس على توفير الأمن للسكان، وهذا هو صلب عمل الشرطة.

المعرفة عن الوضع المحلي مهم جدا

أيشي علي أحد المبادرين في فريق رنكبي تكتيك والذي يعمل على منع الاضطرابات والقبض على الشباب ومنعهم من الانزلاق في عالم الجريمة، يقول إن المشكلة ليس في حضور الشرطة وتواجدهم في المنطقة وإنما في الكيفية التي يتعاملون بها مع الوضع، معظم الشرطة في المكاتب المحلية يتمكنون من أنجاز الكثير بشكل أفضل ولكن بعض الشرطة من الذين يأتون بشكل أضافي استثنائي يكونون بعيدين عن معرفة طبيعة المنطقة ومشاكلها،أن هؤلاء لا يعرفون شيئا عن الفوضى والمشاكل التي تحدث عادة مع الشرطة ولا يميزون بين الشباب ودائما لا يتحدثون مع الشباب، نحن بحاجة إلى شرطة تخلع القفازات وتصافح الشباب وتتحدث معهم بمودة

تحقيق روزبه جليلي

ترجمة : فرات المحسن

مترجم عن المجلة المحلية صفحة الشمال 

Related Posts