Lazyload image ...
2015-12-03

الكومبس – ستوكهولم: يعقد اليوم لقاء مشترك بين الحكومة السويدية وأحزاب المعارضة، وذلك لمناقشة كيفية تقديم الدعم لفرنسا بعد مرور إسبوعين على الهجمات الإرهابية التي تعرضت لها العاصمة باريس.

ونقلت وكالة الأنباء السويدية عن إريك ويركنخو السكرتير الصحفي لوزيرة الخارجية مارغوت والستروم، قوله إن الحكومة ستلتقي المعارضة للحديث حول كيف يمكن للسويد مساعدة فرنسا بعد الهجمات الإرهابية التي تعرضت لها.

من جهتها، إنتقدت رئيسة حزب المحافظين آنا شينباري باترا تأخر الدعوة لعقد مثل هذا الإجتماع، وقالت لصحيفة “سفنسكا داغبلادت”: “أنا مندهشة من أن الدعوة للإجتماع تأخرت كل هذا الوقت وأن الإتصال حول ذلك لم يجر بوقت أبكر”.

وبحسب ويركنخو، فأن وزيرة الدولة بوزارة الخارجية أنيكا سودر ووزير الدولة في وزارة الدفاع يان ساليستراند يقفان وراء هذه الدعوة، في حين لن يحضر اللقاء أي من الوزراء.