Lazyload image ...
2015-11-10

الكومبس – ستوكهولم: وصف رئيس الوزراء السويدي ستيفان لوفين مقترح حزب المحافظين المتعلق بعدم السماح للاجئين القادمين عبر الدول الأوروبية بدخول الحدود السويدية وإعادتهم إلى الدول التي قدموا منها بأنه مقترح متسرع.

واستنكر لوفين قيام حزب المحافظين بتقديم مثل هذا المقترح لمعالجة أزمة تدفق اللاجئين، معتبراً أن إغلاق حدود السويد في وجه اللاجئين لا يمكن اعتباره الحل الأمثل لمعالجة الأزمة.

وقال لوفين لوكالة الأنباء السويدية TT إن الشيء المهم الآن لمعالجة الموقف الصعب الناجم عن أزمة تدفق اللاجئين هو توثيق التعاون مع الاتحاد الأوروبي، مبيناً أنه إذا أصر الجميع على حلوله العشوائية ومقترحاته غير المخططة فإننا لن نتوصل في النهاية إلى حل لمشكلة تدفق اللاجئين.

واعتبر أن المقترحات الأخيرة التي قدمها حزب المحافظين حول سياسة الهجرة واللجوء تتسم بالتسرع، لاسيما وأن نتائجها ليست معروفة سواء في السويد أو دول الاتحاد الأوروبي الأخرى.

وأوضح لوفين أن مثل هذه المقترحات تحتاج إلى المزيد من الوقت لإجراء مناقشات ومحادثات مع بقية دول الاتحاد الأوروبي.

وكان حزب المحافظين قد اقترح يوم أمس اتخاذ مجموعة تدابير من شأنها إيقاف تدفق اللاجئين إلى السويد وفرض رقابة مؤقتة وتشديد إجراءات مراقبة الحدود ووقف دخول طالبي اللجوء القادمين عبر دول الاتحاد الأوروبي، وتسريع عملية ترحيل اللاجئين المرفوضة طلبات لجوئهم في السويد.


Related Posts